أخطر أضرار التمباك النفسية والجسدية وكيفية علاجها ؟

وقت القراءة: 4 دقائق
2021-07-25
أخطر أضرار التمباك وكيفية علاجها؟

أضرار التمباك كثيرة على عكس ما قد تعتقد، فليس معنى أنك لا تدخن التبغ وتشمه كمسحوق أو تتعاطاه كعلكة ممضوغة أنه أقل فتكا وأكثر صداقة لصحتك، فما هي أضرار التدخين للتماباك الجسدية والنفسية وما أهم النصائح التي تحتاجها للإقلاع عن التمباك؟ هذا المقال الذي أعددناه لك سيزودك بكافة التفاصيل التي تريدها.

ما هي أضرار التمباك؟

ما هي أضرار التمباك النفسية والجسدية؟

يشكل استخدام أي نوع من منتجات التبغ الفموي أو التمباك أضرار صحية كبيرة، فهو حتى وإن كان أقل فتكا من تبغ التدخين، إلا أنه ليس آمنا، إذ لا يوجد أي شكل من أشكال التبغ يعمل كبديل آمن للسجائر، وحينما تسوق الشركات المنتجة للتمباك منتجاتها تتجاهل هذه الأضرار:

أضرار التمباك النفسية:

يُستهلك التمباك بحثًا عن بعض المشاعر الإيجابية كالاسترخاء والرغبة في زيادة التركيز، لكن أضرار التمباك النفسية تتعدد على النحو التالي:

1. الإدمان:

من أهم اضرار التمباك أنه يسبب الإدمان لتواجد النيكوتين فيه، ففي كل مرة يتعاطى فيها شخص ما التمباك تصل جرعة النيكوتين للدماغ سريعا ليتحسن مزاج المدخن، ويزداد تركيزه وتسترخي عضلاته، وتنخفض شهيته وتوتره والغضب، وعندما ينسحب النيكوتين من الجسم، سيبدأ متعاطي التمباك في المرور بأعراض انسحاب شديدة.

2. الإجهاد:

يحاول متعاطو التمباك إفهام أنفسهم أن النيكوتين الموجود فيه يخفف الإجهاد لديهم، فالإجهاد هو جزء من حياتنا وأعمالنا بالطبع، وتصاعد وتيرته قد تسبب لنا أعراض جسدية وعاطفية كالصداع، صعوبة التنفس والعصبية، القلق، التهيج، المزاج السيئ، الغضب السريع، والإنعزال والحزن، وغيرها.

لكن، مفعول النيكوتين سريع، وتغير أحاسيسك بعد تعاطي التمباك وقتية وسريعة، وهروبك إليه يعقد الإجهاد أكبر ولا يمنعه.

3. القلق:

وفقا للأبحاث التي أجراها المختصون حتى اليوم، فمن أضرار التمباك أنه يزيد القلق ولا يساعد المتعاطين على الاسترخاء، لأن الشعور الناتج عن الاسترخاء بفعل النيكوتين شعور وقتي وأعراض الانسحاب العام التي يمر بها المتعاطي سريعا ما تأتي.

4. الاكتئاب:

يسبب التمباك الإصابة بالاكتئاب بسبب انخفاض نسبة الدوبامين الذي كان يفرزها ويؤدي إلى الشعور بالسعادة ومع انتهاء مفعوله تزداد مشاعر الاكتئاب لديك.

أضرار التمباك الجسدية:

يسبب التمباك مخاطر صحية كبيرة تشمل:

1.  السرطان:

بشكل عام، الأشخاص الذين يتعاطون التمباك يتلقون نفس كمية النيكوتين مثل الأشخاص الذين يدخنون بانتظام، صحيح أن التمباك أقل ضررا من المواد المسرطنة التي تتحرر عند تدخين السيجارة لكن تظل بعض المواد المسرطنة المرتبطة بالتبغ مثل مادة النيتروسامين متوفرة وبقوة لتؤدي إلى أكثر من نوع من السرطان كسرطان الفم،سرطان الرئة، والمريء والبنكرياس.

العلامات المبكرة لسرطان الفم:

تكون فرص الشفاء من سرطان الفم أعلى إذا تم اكتشافه مبكرً، إذا كنت تتعاطى التمباك، افحص فمك كثيرًا، خصوصا المكان الذي تضع فيه التبغ المضوغ وراجع طبيبك فورا لو وجدت هذه الأعراض:

  • قرحة مع نزيف بسهولة دون التئام.
  • نتوءات في الفم أو الرقبة.
  • ألم أو انتفاخ لا يزول بعد أيام كما هو متوقع.
  • بقعة حمراء أو بيضاء ثابتة لا تزول.
  • صعوبة في المضغ أو البلع أو تحريك اللسان أو الفك.

2. خلل في كيمياء المخ:

 أضرار التمباك على الأعصاب والدماغ كبيرة، حيث يقيد النيكوتين الموجود في التبغ الممضوغ من إنتاج الدوبامين المسؤول عن النشوة والسعادة ويجعله يتوقف، ويعتمد الجسم على النيكوتين في إنتاج الدوبامين، إذ بمجرد مضغ التبغ سيصل النيكوتين بسرعة إلى مستويات الذروة في مجرى الدم ويدخل إلى الدماغ ببطئ ربما ولكن بنفس التأثير، وبعد تعرض الدماغ للنيكوتين يزيد إفراز هرمون الأدرينالين من الدماغ ما يحفز الجسم ويرفع الضغط ويحدث خللا في معدل التنفس وضربات القلب.

3. الإجهاض:

أحد اضرار التمباك  الأخرى هي زيادة خطر الولادة المبكرة والإجهاض، حيث يمكن أن يؤدي التبغ الممضوغ إلى التسمم بالنيكوتين لدى الأجنة وقد يؤدي إلى موت الأطفال لو أكلوه على اعتبار أنه حلوى نظرا لأنه يأتي بنكهات مختلفة.

4. تقرحات الفم:

أظهرت العديد من الدراسات ارتفاع معدلات التقرحات ذات اللون الرمادي والمتكونة في الفم بسبب مضغ التبغ وهذه البقع مهيئة للتحول إلى مستعمرات سرطانية ، ومع الأسف لا يمكن إزالة هذه البقع عن طريق كشطها، وكلما زاد استخدام التمباك كلما زادت احتمالية الإصابة بهذه التقرحات.

5. رائحة الفم الكريهة:

التبغ يلطخ الأسنان كذلك ويسبب رائحة الفم الكريهة، كما يؤدي أيضًا إلى تهيج أو تدمير أنسجة اللثة مسببا انحسارها أو الإصابو بأمراض اللثة المختلفة أو التسوس بسبب ارتفاع نسبة السكر في التبغ وقد تتعرى جذور الأسنان تماما مع تقلص اللثة وكل هذا يمكن أن يؤدي إلى فقدانها وسقوطها.

6. سكتات قلبية:

 يسبب التدفق المستمر للنيكوتين في الجسم إلى أضرار مختلفة على القلب منها زيادة معدل ضربات القلب وزيادة ضغط الدم وأحيانًا السكتات القلبية، وهذا يمكن أن يزيد هذا من خطر الموت المفاجئ.

7. تسمم النيكوتين:

تبدو الأشكال الجديدة للتمباك كأنها حلوى أو علكة منعشة للنَفَس، وهذا ما يجعلها جذابة في أي عمر، حتى للأطفال، ورغم أن مذاق التبغ مرير وغير محبب، فإن الأشكال الجديدة من التمباك والمنكهة بالنعناع والنكهات اللطيفة الأخرى  قد تزيد من احتمالية التسمم مع زيادة استعمالها بسبب النكهة.

اقرأ أيضاً عن  كيفية الإقلاع عن التدخين بسهولة في 8 خطوات بدون انتكاسة؟ 

نصائح للتخلص من إدمان التمباك:

قد تكون محاولة التخلص من تعاطي التمباك صعبة، ولكنها ليست مستحيلة وهذه هي الخطوات:

  1. اختر وقتا هادئًا تتخلص فيه من جميع منتجات التمباك التي معك.
  2. اطلب المساعدة والدعم من أصدقائك وأسرتك للتخلص من الاعتماد على النيكوتين!
  3. امضغ أي شيء آخر، كالعلكة الخالية من السكر، بذور اليقطين،  عباد الشمس، أو شرائح التفاح.
  4. شارك في الأنشطة الصحية والممتعة، أو مارس هواية أو استمع إلى الموسيقى أو تطوع، حيث إن التمارين قادرة على تخفيف التوتر الناتج عن الانسحاب من النيكوتين.
  5. خطط لتسهيل هدفك وراقب أدائك.
  6. امنح نفسك بعض المكافآت، سواء من توفير مال التمباك والذهاب لمطعم أو شراء شيء لك مميزا أو قضاء عطلة ممتة.
Share on facebook
شارك
Share on twitter
غرد
Share on whatsapp
شارك
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments