مستشفى التعافي : 15 عامآ من الخبرة!
أعراض-الادمان

أعراض الإدمان تشبه جرس الإنذار الذي ينبهك باندلاع الحريق وضرورة التدخل الفوري لعلاجها قبل أن تطور أكثر، وتظهر تلك الأعراض على الحالة النفسية والجسدية والسلوك العام للمدمن فإذا كنت تلاحظ كثرة طلب المال، سوء المظهر، إلى جانب العزلة فاعتبر ذلك نداء استغاثة يفيد بسيطرة المادة المخدرة وضرورة الحاجة إلى التوقف عن التعاطي وعلاج الإدمان.

ما هي أعراض الإدمان؟

أعراض الإدمان

كيف أعرف أن ابني مدمن؟ سؤال يطرح نفسه على جميع الأباء ممكن يشكون في وقوع أبنائهم في دائرة الإدمان، والإجابة عليه تكمن في ظهور عدة أعراض نفسية وجسدية وتغيرات في السلوك العام، ولكن تختلف أعراض الإدمان من شخص لآخر على حسب عدة عوامل فليس شرطا أن تظهر جميعها على المدمن في نفس الوقت ولكن يكفيك ملاحظة عدة علامات لتعرف بأن مرحلة الإدمان قد بدأت بالفعل:

1. سوء المظهر الخارجي:

“أصبحت تشبه المدمنين” تعد جملة تقليدية مستخدمة يتم التعبير بها عند ملاحظة سوء في المظهر الخارجي لأحد الأشخاص ونظرا لأن تدهور الشكل الخارجي هو أبرز علامات الإدمان وما يتضمنه من عدة مظاهر تشمل:

  • عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية.
  •  من أعراض الإدمان صدور رائحة كريهة.
  •  فقدان الوزن بكميات كبيرة.
  •  وجود كدمات في الذراعين من أثر تعاطي الحقن ومحاولت المدمن لإخفائها بارتداء ملابس بأكمام طويلة.
  • هالات سوداء أسفل العين، واحمرار في الوجه.

2. اكتئاب حاد:

سوف تلاحظ على المدمن الدخول في حالات اكتئاب وحزن شديد بدون مبرر أو سبب قد يتطور ذلك الاكتئاب إلى التفكير في الانتحار ،ويرجع ذلك إلى انخفاض في مستوى هرمونات السعادة في المخ التي يزيد من إفرازها المخدر.

3. تقلب في المزاج:

تقلبات المزاج هي أشهر أعراض الإدمان، فسوف تلاحظ على المدمن الانتقال بين حالات العصبية والعنف إلى حالات هدوء وسكينة مفاجئة، وذلك نتيجة حدوث خلل في كيمياء المخ واضطراب في الهرمونات المسؤولة عن الشعور بالانفعال.

4. طلب المال:

حتى لو أعطيته نقود منذ ساعة فالمدمن قادر على إنفاقها جميعا للحصول على المخدر وطلب غيرها باستمرار من جميع من حوله حتى من لم يعتاد سؤالهم من قبل، ونتيجة لذلك لا يستطيع المدمن الإيفاء بالنفقات الأسرية والاحتياجات الأساسية الأمر الذي يعرضه لتراكم الديون وانهيار حياته الأسرية و حدوث الطلاق.

5. السرقة:

“كنت مستعد أن أفعل أي شيء للحصول على المخدر حتى لو وصلت إلي السرقة” هكذا يقول أحد المدمنين عن تجربته مع الإدمان التي قام من خلالها بسرقة الأموال من جميع من حوله من أهل وأصدقاء وصلت حتى إلي سرقة الأبناء.

6. الغياب عن العمل والدراسة:

نتيجة لانشغال المدمن الشديد بالمخدرات والحصول عليها، إلى جانب عدم اهتمامه بأي أنشطة حياتية أخرى فإن ذلك يؤثر على العمل والدراسة والغياب المتكرر الذي يعرضه للفصل.

7. رغبة شديدة في تعاطي المخدر:

“كنت أريد الحصول على المخدر بأي شكل لدرجة أوصلتني إلى احضاره و إخفائه في ملابس ابني الصغير” هكذا يقول أحد المدمنين عن الرغبة الشديدة في تعاطى المخدر والتي واجهته أثناء الإدمان وعجزه عن مقاومتها و واستمر في التعاطي على الرغم من المعرفة بالأضرار الجانبية التي يسببها.

8. كثرة الكذب:

ستلاحظ على المدمن ميله للكذب في كل شيء رغبة منه في إخفاء سر إدمانه وتعاطيه للمخدرات وعند مواجهته يستمر في المراوغة والكذب وعدم اعترافه بوجود مشكلة.

9. العنف والهياج:

العنف والهياج أبرز سمات المدمن لدرجة تصل إلي إيذاء نفسه أو من حوله، وفي أغلب الأحيان تحدث نوبات الهياج نتيجة الرغبة في تعاطى المخدر أو عند تناول المنشطات التي تسبب تحفيز المراكز العدوانية في المخ.

10. تغيير في دائرة الأصدقاء:

“الأشخاص الوحيدين الذين كنت أتعامل معهم هم متعاطي المخدرات” فأبرز علامات المدمن هو حدوث تحول في دائرة الأصدقاء وظهور شخصيات جديدة لم يكن يختلط بهم في السابق، وذلك لرغبته في الاندماج مع أشخاص يشاركونه جلسات تعاطى المخدرات أو للحصول عليها من خلالهم.

 11. اضطراب في النوم:

سوف تلاحظ على المدمن اضطراب في النوم إما النوم لساعات طويلة وذلك في حالة تعاطى المخدرات التي تهبط من وظائف الجهاز العصبي أو المعاناة من الأرق لفترات طويلة وذلك في حالة تعاطى المخدرات المنشطة للجهاز العصبي.

12. أعراض الانسحاب:

هل تساءلت يوما لماذا المدمن لا يستطيع التوقف عن التعاطي؟ السر يكمن في أعراض الانسحاب التي تظهر عليه عند انخفاض في مستوى المخدر في الجسم أو التقليل منها يعجز معها عن ترك المخدر وذلك لعدم قدرته على مواجهتها بمفرده، وبالتالي يحتاج إلى برنامج علاجي للتخفيف منها في أحد المستشفيات المتخصصة.

كيفية علاج أعراض الإدمان في مستشفى التعافي؟

علاج أعراض الإدمان على المخدرات يحتاج إلي مواجهة المريض بإدمانه وذلك بأسلوب هاديء بعيد عن العنف والقسوة مع إقناعه بالتوقف الفوري عن تعاطى المادة المخدرة وطلب المساعدة الطبية من أحد المستشفيات المتخصصة نرشح لك منها التعافي التي تتولى القيام بعدة خطوات:

1. كشف طبي دقيق:

يخضع المدمن لكشف طبي دقيق يتضمن إجراء تحليل المخدرات، ورسم قلب ومخ ومعرفة الأمراض الجانبية التي يعاني منها الكبد، وذلك لتحديد الأعراض الجانبية المترتبة على الإدمان واختيار برنامج لعلاجها.

2. علاج الأعراض الانسحابية دون ألم.

يتم منع المريض من تعاطى المخدر وتطبيق برنامج دوائي يعمل على علاج الأعراض الانسحابية الناتجة عن ذلك التوقف فتمر بدون ألم.

3. منع الجسم من الرغبة في المخدرات:

يتم استخدام أدوية تسد مراكز المخ التي تطالب بالحصول على المخدر فتمنع الجسم من الرغبة الشديد فيه.

4. علاج الأمراض النفسية الناتجة عن الإدمان:

إذا كان المريض يعاني من أمراض نفسية مترتبة على الإدمان مثل الاكتئاب، القلق، الفصام  يتم إلحاقه بوحدة التشخيص المزدوج المتخصصة في علاج هذا النوع من الأمراض.

ما يسأله الناس…

أسئلة شائعة عن أعراض الإدمان على المخدرات؟

إليك أبرز الأسئلة الشائعة المتعلقة بأعراض الإدمان وتأثيرها على الحياة الجنسية والاجتماعية.

هل الشخص المدمن يفضل العزلة؟

الانعزال وعدم الرغبة في الاشتراك في الحياة الاجتماعية وممارسة الأنشطة السابقة هي واحدة من العلامات التي تشير إلي وقوع الشخص في الإدمان وذلك لاستحواذ المخدر على اهتمامه بالكامل.

هل جميع أعراض الإدمان تظهر على المدمن؟

ليست جميع تلك الأعراض تظهر على كافة المدمنين بل هناك عوامل تحكم ذلك مثل طول فترة الإدمان، جرعات المخدر التي اعتاد تعاطيها إلى جانب طريقة التعاطي والتي تختلف في حالة الحقن أو الشم.

ما هي أعراض الإدمان على الوظيفة الجنسية؟

تظهر أعراض الإدمان بشكل واضح على الحياة الجنسية التي تتعرض للضعف العام والفتور وعدم الرغبة في القيام بالعملية الجنسية، إلى جانب ضعف في وظيفة الانتصاب وسرعة القذف.

معلومات تحتاج أن تعرفها عن الإدمان:

كل دقيقة يقضيها ابنك في حياة الإدمان تهدد حياته بشكل أكبر، سارع بإنقاذه وتلقي العلاج وتواصل الآن مع مستشفى التعافي وستجدنا في انتظارك جاهزين لمساعدتك.

Leave Comment: