أعراض انسحاب الأبتريل ما هي؟ مدتها؟ وكيفية علاجها دون ألم؟

وقت القراءة: 4 دقائق
2021-07-10
كيفية علاج أعراض انسحاب الأبتريل بدون ألم؟

أعراض انسحاب الأبتريل “كنت أشعر أني كسيارة بلا فرامل لا أستطيع التحكم فيها” فالأمر ليس مجرد أنفلونزا تنتهي بمرور الوقت وإنما كان هجوم حاد من مشاعر الاكتئاب والقلق تسيطر علي تماما، وآلام في جسمي تطول كل عضو بلا رحمة، بدأت خلال ساعات من رحلة علاج الإدمان وبعد امتناعي عن الدواء وصاحبتني خلال رحلة ليست بالقصيرة حاول فيها جسمي التخلص من الدواء الذي اعتمد عليه لفترة طويلة والعودة لنظامه الطبيعي مرة أخرى، وقد فشلت محاولاتي التوقف بمفردي، حتى وجدت الحل في أيدي طبية تدعمني إلى أن تغلبت على الأعراض الانسحابية ووصلت إلى بر الآمان.

ما هي أعراض انسحاب الأبتريل؟

ما هي أعراض انسحاب الأبتريل؟

أعراض انسحاب الأبتريل  هي أول خطوات علاج إدمان الأبتريل وتعد صرخة احتجاج يعلنها جسدك ليخبرك بوجود اضطراب في نظامه نتيجة سحبك للمخدر الذي اعتمد عليه وعدم قدرته على العمل بشكل طبيعي بدونه فيبدأ بالاضطراب ويعلن اعتراضه على ذلك الانقلات في صورة عدة أعراض نفسية وجسدية تشمل:

1. رغبة شديدة في المخدر:

بمجرد التوقف عن التعاطي سوف تشعر برغبة شديدة في تناول الدواء بسبب اعتماد مراكز المخ عليه وعدم القدرة على العمل بشكل طبيعي بدونه، وعند منعه تشعر بحالة من الوسواس القهري ولهفة شديدة إليه.

2. اكتئاب حاد:

سوف تواجه مشاعر اكتئاب حاد، حزن، وضيق مستمر، قد تتطور أحيانا إلى التفكير في الانتحار.

3. ضعف الذاكرة والتركيز:

نتيجة حالة الاضطراب التي تتواجد فيها مراكز المخ وبطء الإشارات العصبية الواصلة إلى مراكز التركيز والذاكرة سوف تعاني من ضعف في التركيز والذاكرة قصيرة الأمد.

4. القئ والغثيان:

سوف تشعر بقيء وغثيان ناتج عن حدوث تشنجات في عضلات المعدة يصاحبه إسهال شديد.

5. هلاوس سمعية وبصرية:

في فترة انسحاب الأبتريل قد تشعر بوجود أشخاص حولك أو أصوات تهمس في أذنك وحشرات تسير على يديك ناتجة عن الهلاوس السمعية والبصرية التي تتعرض لها بسبب الاضطراب الكيميائي في المخ.

6. أرق:

سوف يصبح النوم أمر صعب المنال فعلى عكس فترة التعاطي التي تشعر بها بالنعاس، تنقلب حالة الجسم تماما إلى أرق يتخلله كوابيس بسبب انسحاب الدواء منه.

7. تشنجات في الجسم:

أثناء انسحاب الدواء من جسمك قد تواجه أيضا تشنجات في الجسم وارتعاش في الأطراف بسبب زيادة انطلاق الإشارات العصبية من المخ إلى الجسم ناتجة عن نوبات الصرع التي تحدث لك.

8. الدوخة والدوار:

انسحاب الدواء يسبب لك دوخة ودوار وفقدان الاتزان أحيانا يرجع سببه إلى ارتفاع ضغط الدم بشكل حاد ومفاجئ.

9. سرعة التنفس:

على عكس فترة التعاطي وما يصاحبها من ضيق في التنفس، سوف تنقلب الآية أثناء سحب المخدر إلى سرعة في التنفس وشعور بالنهجان وأحيانا آلام في الصدر.

10. الانفصال عن الواقع:

كأنك تعيش حلم غريب لا تفهمه هكذا تمر عليك فترة انسحاب المخدر، فسوف تشعر بانفصال عن الواقع والأحداث التي تمر حولك مع شعور باللامبالاة وعدم إدراك أي شئ يقال أو يحدث.

11. اضطرابات حادة في المزاج:

سوف تتأرجح حالتك المزاجية بين هدوء شديد سرعان ما ينقلب لانفعال وهياج قد يتطور أحيانا إلى نوبات عنف.

ما هي مدة أعراض انسحاب الأبتريل؟

تختلف مدة أعراض انسحاب الأبتريل من شخص لآخر ولكن في المتوسط تتراوح بين 10-15 يوم وقد تطول إلى شهر، وتنقسم إلى أعراض مبكرة تكون خفيفة نسبيا لتتطور إلى أعراض حادة تزداد صعوبتها تدريجيا وتشمل:

1. أعراض انسحاب مبكرة:

تبدا أعراض الانسحاب المبكرة خلال 24-72 ساعة من التوقف عن التعاطي وتستمر إلى 4 أيام وتشمل رغبة في المخدر، قلق وتوتر، قئ وغثيان.

2. أعراض انسحاب حادة:

هنا تبدأ لحظة الهبوط الحقيقية لجسمك فتبلغ ذروة أعراض الانسحاب الحادة خلال 10 أيام – 8 أسابيع من التوقف عن التعاطي وتشمل الاكتئاب، نوبات الهياج، هلاوس، وأرق، وفي أحيانا نادرة قد تستغرق أكثر من ذلك.

لماذا تختلف حدة أعراض انسحاب الأبتريل من شخص لآخر؟

قد تتساء عن السبب في اختلاف حدة الأعراض التي تمر عليك  عن تلك التي يتعرض لها صديق لك؟ ولماذا هو خاض تجربة انسحاب أقل شدة من تلك التي خضتها، والإجابة ترجع إلى عدة عوامل تتحكم في شدة الأعراض وتشمل:

1. كمية الجرعة:

إذا كنت تتناول الدواء بجرعات كبيرة فإن أعراضك تكون أكثر حدة عما إذا كنت تتناوله بجرعات قليلة.

2. طول فترة التعاطي:

إذا كان تاريخك مع التعاطي طويل فإن أعراض انسحابك أكثر حدة عما إذا كانت فترة تعاطيك صغيرة.

3. الحالة الصحية:

في جالة كنت تعاني من حالة صحية متدهورة وأمراض جانبية فإن أعراض انسحابك تكون أكثر حدة، عما إذا كانت حالتك الصحية جيدة فإن أعراض انسحابك تكون أقل حدة.

4. تناول مواد مخدرة وأدوية أخرى:

هل الأبتريل هو دوائك الوحيد أم تتناول أدوية ومخدرات أخرى معه؟ إذا كان هو النوع الوحيد الذي تتعاطاه فإن أعراض انسحابك تكون أقل حدة عما إذا كنت تتعاطى معه أدوية ومخدرات أخرى.

في مستشفى التعافي يتم علاج أعراض انسحاب الأبتريل وتخطيها بآمان من خلال الخضوع لبرنامج دوائي لسحب السموم وعلاج أعراض الانسحاب بدون ألم تحت إشراف طبي يشمل:

1. فحص طبي شامل:

يتم إجراء فحص طبي وتحاليل شاملة تتضمن تحليل مخدرات، صورة دم كاملة، تحليل لوظائف الكبد والكلى لمعرفة الحالة الصحية واختيار برنامج دوائي مناسب لها، مع إجراء تشخيص نفسي لتحديد الاضطرابات النفسية التي صاحبت انسحاب المخدر وعلاجها.

2. سحب السموم وعلاج أعراض الانسحاب بدون ألم:

يتم علاج أعراض الانسحاب من خلال برنامج دوائي فتمر بسهولة وبدون ألم وذلك تحت إشراف ومتابعة طبية مستمرة.

3. وضع برنامج غذائي صحي:

يقوم متخصصو التغذية في مستشفى التعافي لعلاج الإدمان بوضع برنامج غذائي صحي يعزز مناعتك ويساعدك على مواجهة تلك الأعراض بآمان تام.

4. العلاج النفسي والتأهيل السلوكي:

تعافيك تماما من الإدمان لا يعني توقفك عن التعاطي فقط ولكن منعك من العودة إلى المخدر ويكون ذلك من خلال جلسات علاج نفسي فردي وتأهيل سلوكي تغير سلوكك وأفكارك المرتبطة بالمخدر وتعلمك كيفية مقاومة أفكار التعاطي والرغبة الشديدة في الدواء، وكيفية العيش والتعامل مع الضغوط والمشاكل وحالات الاكتئاب وعدم الاستقرار النفسي بدون الدواء لمنع الانتكاسة.

هل مازال لديك أسئلة؟؟؟

أسئلة شائعة عن أعراض انسحاب الأبتريل ومدى إمكانية العلاج المنزلي:

ما هي مدة بقاء الأبتريل في الجسم؟

تستغرق مدة بقاء الأبتريل في الجسم 7 أيام من تعاطي آخر جرعة.

ما الأدوية التي تستخدم في علاج أعراض انسحاب الأبتريل؟

تتضمن أدوية علاج أعراض انسحاب الأبتريل مضادات الاكتئاب مثل زولفوت، مضادات الذهان مثل أولانزابين، وبعض المهدئات لعلاج حالات القلق ونوبات الهلع، ولكن يجب أن يتم تناولها تحت إشراف طبي دقيق.

هل يمكن علاج أعراض انسحاب الأبتريل في المنزل؟

لا يمكن علاج أعراض الانسحاب في المنزل، كما أن الأطباء يحذرون من ذلك بسبب عدم وجود رقابة طبية مستمرة خلال تلك الفترة مما يعرضك لمضاعفات خطيرة، كما أن المنزل يذكرك بالتعاطي فلا يوفر بيئة صحية تشجعك على العلاج، مع سهولة الحصول على الدواء من الخارج وبالتالي تعرضك للانتكاسة

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments