مستشفى التعافي : 15 عامآ من الخبرة!
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars
Loading...
206 Views

“بالتأكيد تستطيع القيام بذلك”، كانت تلك إجابتنا على سؤال هل أستطيع إنقاذ نفسي من الإدمان؟ لكن الأمر يحتاج منك إلى القيام بعدة خطوات، وتصحيح بعض المفاهيم الخاطئة عن عملية العلاج، إلى جانب معرفة هل يمكنك حقا العلاج بدون مساعدة طبية أم يجب عليك اللجوء لخبراء متخصصين؟ وفي حالة الاعتماد علي نفسك فى العلاج  ما هي الأضرار المترتبة على ذلك؟ 

كيف تنقذ نفسك من الإدمان في 9 خطوات:

انقذ نفسك من الادمان علي المخدرات


بوصولك إلي هنا فأنت قد اعترفت بوجود مشكلة و بالفعل قد قطعت منتصف الطريق للعلاج من الإدمان، ولا ينقصك سوى بعض الخطوات التي تساعدك على تخطي تلك الرحلة والوصول إلى الشفاء التام بأعلى قدر من الراحة والسهولة الممكنة:

1. افهم طبيعة الإدمان وتأثيره عليك:

عليك  فهم ما يحدث بداخلك أولا قبل البدء فى مواجهته، فالإدمان مرض يحدث تغيير في كيمياء المخ ويحولك لشخص آخر لا تعرفه، يجعلك تفعل أشياء وترتكب تصرفات لا تريدها ولست مسئول عنها، لذا لا تنظر إلي نفسك كونك شخص سيء فى طبيعته ولكن مرضك هو من جعلك كذلك.

2. رغبة فى التغيير ووجود إرادة قوية تشجعك على العلاج:

لن يستطيع أحد أن يدفعك للعلاج والرغبة فى التغيير سوى نفسك، لذا فإرادتك القوية التي تجعلك تتجاوز جميع المراحل العلاجية و رغبتك في التغيير والانتقال إلي حياة صحية وسعيدة هي سلاحك الأول في علاج الإدمان.

3. تصالح مع أخطائك:

سامح نفسك وتصالح مع أخطاء الماضي التي ارتكبتها خلال فترة إدمانك من سرقة، كذب وتدهور فى علاقاتك مع من حولك، وتجاهل أي ذكريات سلبية قد تراودك من حين لآخر حتى تتجنب أي شعور بالاكتئاب والحزن يدفعك للمخدرات مرة أخرى، وتذكر ان أخطاء الماضي ليست صنيعتك أنت بل صنيعة المخدر.

4. تواصل مع الأشخاص الذين قمت بايذائهم في الماضي:

لا تترك الماضي بشكل كامل طلاما فى يدك إصلاح بعض أخطاءه، وتواصل مع كل من سببت لهم أي نوع من الأذى خلال فترة إدمانك واعتذر لهم وعوضهم عن ما ارتكبته حتى لو لم يقبلوا ذلك، يكفيك المحاولة التى تثبت مدة تغييرك وندمك عن ما قمت به سابقا.

5. اعتني بنفسك:

لن تستطيع محاربة الإدمان بجسد ضعيف، لذا فإن الأكل الصحي ولعب الرياضة سيكسبك قوة بدنية تساعد فى مرحلة العلاج، كما أنها تخفض مستويات التوتر والقلق لديك، ويساعدك على حب نفسك واكتساب ثقة أكبر فى قدراتك البدنية، إلي جانب أن قيامك بالقراءة وممارسة الهوايات يشغل تفكيرك عن المخدرات.

6. اقطع أي صلة قد تقودك إلي المخدر:

واحدة من أهم الأشياء التى يجب عليك اتباعها هو الابتعاد عن أي عوامل محفزة قد تدفعك إلي تعاطي المخدرات سواء شملت أماكن، تجمعات، أو أصدقاء، وأحط نفسك دائما ببيئة صحية تشجعك على الاستمرار فى طريقك للشفاء.

7. لا تستسلم لنفسك:

لا تترك شيطانك يتحكم فيك، ولا تستسلم لذلك الصوت بداخلك الذي يدفعك للتجربة وأن مرة واحدة لن تؤثر، فما أن تراودك تلك الأفكار اشغل نفسك بأي شيء وتواصل مع طبيبك فى الحال واشرح له ما تمر به لكي يخبرك ما ينبغي عليك فعله .

8. عش الهدف إلى أن يتحقق:

تخيل دائما الهدف الذي تريد تحقيق وضعه أمام عينك وعشه كما لو أنه حقيقة، قل لنفسك كل يوم أنا شخص جيد يستحق حياة أفضل وكررها أكثر من مرة، ستجد نفسك قد حولت تلك المقولة لحقيقة واقعة لأنك آمنت بها وصدقت بقدرتك علي تحقيقها.

9. اطلب المساعدة الطبية فورا:

حتى لو اتبعت كافة الخطوات السابقة بدقة لن يمكنك أن تنتصر على الإدمان وتحقيق الشفاء دون مساعدة من الأطباء المتخصصين مثل المتواجدين فى مستشفى التعافي، الذين يقومون بوضع خطة علاجية تتناسب مع وضعك الصحي و تصل بك إلي الشفاء بأمان تام دون ألم.

 

أكمل القراءة…

هل تعتقد أنك قادر على تخطي تلك الرحلة بمفردك؟

لست مضطرا إلي السير وحدك ومواجهة كل تلك الصعوبات، لأننا هنا متواجدين بجوارك مستعدين دائما لمساعدتك…


هل تستطيع أن تعالج نفسك من الإدمان بدون طبيب؟

لن تستطيع تخطي تلك الرحلة بمفردك، وتلقي العلاج بدون طبيب لكونها ليست بالسهلة أبدا والتعامل الشخصي معها بدون وجود خبرة طبية يؤدي الي أضرار جانبية خطيرة تؤثر على صحتك وقد تزيد من تدهور الحالة مثل:

  • مواجهة أعراض انسحاب خطيرة بدون وجود إشراف طبي قد تؤدي إلى أضرار جانبية صعبة تصل إلى الوفاة.
  • فى حالة عدم وجود مراقبة طبية أثناء أعراض الانسحاب قد يؤدي ذلك إلي إيذاء من حولك وخاصة عند مواجهة نوبات عنف وهياج.
  • عدم تلقي العلاج النفسي على يد أطباء متخصصين يمنع علاج الأسباب الرئيسية للإدمان وبالتالي تكرارها مرة أخرى.
  • نتيجة لعدم تدريب المريض على التعامل مع مستويات التوتر وضغوطات الحياة يضعه ذلك فى مواجهة الانتكاسة.

تعرف على الدور الهام الذي يقوم به دكتور علاج الادمان

لا تتوقف هنا…

لأننا فى مستشفى التعافي ندرك مدى خوفك وقلقك من رحلة العلاج وما ينتظرك فيها

والصراع الدائر بداخلك ما بين رغبتك فى التوقف وعدم قدرتك على مقاومة المخدر

فإننا نقدم لك أعلى درجات العناية الطبية التى تسهل من رحلتك العلاجية لأقصى درجة ممكنة..

لماذا يجب عليك اللجوء إلى مستشفى التعافي؟

هل تريد أن تمر برحلة علاجية مريحة وسهلة خالية من الألم؟ ترغب في ضمان معدلات شفاء عالية تجنبك الانتكاسة فيما بعد؟ وسيلتك الوحيدة لتحقيق ذلك هو الانضمام إلى مستشفى التعافي أفضل المصحات العلاجية في مصر والشرق الاوسط، نظرا لكوننا قادرين على مرافقتك في رحلتك العلاجية، ومساعدتك على تخطى جميع العقبات الصعبة التي تواجهك فيها بدون ألم أو معاناة، وذلك لأننا نقدم لك:

  • لأنك لست الوحيد الذي مر بتلك التجربة فقد حققنا نسب شفاء عالية مع من سبقوك و خاضوا نفس الرحلة العلاجية.
  • برنامج علاجي مفصل يتم وضعه خصيصا من أجلك يناسب حالتك صحية.
  • خبراء من الأطباء والمتخصصين في علاج الإدمان يقدمون لك رعاية مستمرة على مدار الساعة.
  • برنامج دوائي لسحب السموم من الجسم ومواجهة أعراض الانسحاب فتمر عليك دون ألم.
  • أطباء نفسيين يقدمون لك أحدث برامج العلاج النفسي لمعرفة أسباب الإدمان الرئيسية وعلاجها.
  • إحداث تغير شامل فى سلوكياتك وأفكارك السلبية واستبدالها بأخرى إيجابية.
  • تدريبك على التعامل مع العالم الخارجي وما يقابلك من مشاكل عملية وأسرية وكيفية حلها لتتجنب الانتكاسة.
  • خدمة فندقية على أعلى مستوى توفر لك  أكبر درجات الراحة.
  • نحيطك بنظام أمان يمنع تسرب أي معلومة عنك، ودخول أي مادة مخدرة إليك أثناء العلاج.
  • نوفر لك جو عائلي يجمعك بمرضى آخرين يخوضون نفس تجربتك ويشعرونك بالألفة و يشجعونك على الاستمرار فى العلاج.
  • لأننا نهتم بجميع جوانب حياتك، نقدم لك شهادات مرضية معتمدة من وزارة الصحة والخارجية، لا يذكر فيها مرض الادمان وتستطيع من خلالها الحصول على إجازة من العمل.
  • كما ان لدينا سيارات مجهزة بأحدث الإمكانيات تصطحبك من المطار إلينا.

اعرف أكثر عن مستشفى التعافي من هنا مستشفى التعافي

لست مضطرا إلي خوض تلك الرحلة بمفردك، أو تعريض نفسك لتجارب علاجية بلا فائدة..

ففي مستشفى التعافي ستجدنا جاهزين لمرافقتك لنتخطى معا تلك التجربة بأكبر قدر من السهولة والراحة وبأقل درجة من الألم… 

تواصل معنا على الأرقام التالية  00201203591166