اضطراب تشوه الجسم ما هو؟ أعراضه؟ أسبابه؟ وكيفية علاجه؟

وقت القراءة: 4 دقائق
2021-01-23
أعراض اضطراب تشوه الجسم

اضطراب تشوه الجسم كم مرة نظرت إلى نفسك في المرآة كل دقيقة وأنت تتفحص عيوب وجهك وجسمك؟ كم مرة تسأل أهلك وأصدقائك يوميا عن جودة مظهرك وهل يرونك جميلا أم لا؟ كم مرة رغبت في تغيير شكل أنفك أو ملامح وجهك بدون وجود عيب يستدعي ذلك؟ كم مرة شعرت بأنك غير راضي عن نفسك وأن هناك شئ ما في مظهرك يعكر حياتك ويسبب لك قلق ووسواس قهري بالغ؟ ما تمر به هو اعتقاد مستمر بوجود تشوهات في جسمك ليست حقيقية ولا يلاحظها الجميع تدخلك في دائرة من الاكتئاب وتدفعك لتصرفات غير منطقية تحتاج منك إلى إعادة الثقة إلى نفسك والعلاج من ذلك الاضطراب.

ما هو اضطراب تشوه الجسم؟

مرض توهم التشوه هو عبارة عن اضطراب نفسي يسهل تمييزه يحدث عندما يركز فيه المريض وينشغل بعيوب متخيلة في جسمه غالبا ما تكون بسيطة لا يراها الناس، ونتيجة لهذا المرض المتوهم يبني فرضية قبحه ويتجنب التعرض للمجتمع ومنهم من يلجأ للعمليات الجراحية الخاصة بالتجميل أملا في تحسين مظهرهم.

ويشترك ذلك الاضطراب مع كل من اضطرابات الأكل والوسواس القهري في الاهتمام بالجسم والوزن وأمراضه.

كيف تعرف أنك مصاب به؟؟؟

أعراض اضطراب تشوه الجسم:

تتضمن بعض العلامات التحذيرية التي تشير إلى إصابة الشخص بالاضطراب ما يلي:

1. النظر في المرآة بشكل مبالغ فيه:

ينخرط المصاب بالاضطراب في سلوكيات متكررة ومستهلكة للوقت كالنظر في المرآة، التقاط الحبوب الصغيرة من الجلد، ومحاولة إخفاء العيوب التي قد لا تكون ملحوظة أو سترها أو تكرار لمسها.

2. سؤال الآخرين عن مظهرك:

كذلك يطلب المريض باضطراب تشوه الجسم باستمرار من الناس حوله أن يؤكدو له أن العيب غير مرئي أو غير واضح.

3. التركيز على العيوب:

قد يعاني المريض باضطراب تشوه الجسم من مشاكل في العمل أو المدرسة أو في العلاقات بسبب عدم القدرة على التوقف عن التركيز على العيب الملحوظ.

4. مشاعر الخجل:

أيضا يشعر المريض بالخجل وعدم الرغبة في الخروج في الأماكن العامة، أو يشعر بالقلق عند وجود أشخاص آخرين حوله.

5. مراجعة أطباء التجميل:

لا يكتفي المريض باضطراب تشوه الجسم بسؤال أصدقائه بل يراجع الأطباء بشكل متكرر وخاصة أطباء جراحة التجميل أو أطباء الجلدية، للبحث عن طرق لتحسين مظهرهم.

6. المقارنة مع آخرين:

عندما تقضي الكثير من الوقت في مقارنة مظهرك بأشخاص آخرين قد تكون هذه علامة على إصابتك باضطراب تشوه الجسم.

7. تكرار لمس الوجه والجسم:

من أعراض الاضطراب تكرار لمس وجهك وجسمك للشعور المستمر بالقلق وأن هناك عيبا تحاول إخفاؤه والتأكد من عدم وجوده.

أكمل معنا…

أسباب اضطراب تشوه الجسم:

لا يعلم على وجه التحديد السبب الدقيق للاضطراب، لكن تشير إحدى النظريات إلى أسباب عدة منها:

1. خلل في كيمياء المخ:

تشير إلى وجود مشاكل في بعض النواقل العصبية وهي المواد الكيميائية التي تساعد الخلايا العصبية في الدماغ على إرسال الرسائل إلى بعضها البعض.

2. اضطرابات نفسية:

غالبًا ما يحدث اضطراب تشوه الجسم عند الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات نفسية أخرى، مثل الاكتئاب الشديد والقلق وهو ما يساعد في دعم نظرية الأسباب العصبية.

3. أسباب اجتماعية:

قد يحفز اضطراب تشوه الجسم كذلك ما يلي:

  • التجارب المؤلمة والصراع العاطفي أثناء الطفولة.
  • تدني احترام الذات.
  • انتقاد المظهر أو المعيبة على خلقة الشخص.
  • الضغوط التي يفرضها المجتمع من معايير جمال تركز على المظهر المحكم.

4. التنمر:

التعرض للتنمر في فترة الطفولة نتيجة وجود عيب في المظهر الخارجي قد يفقدك ثقتك في نفسك ويدفعك للشعور بوجود عيوب جسيمة في مظهرك غير حقيقية.

5. أسباب وراثية:

قد يكون الشخص أكثر عرضة للإصابة باضطراب تشوه الجسم لو كان لديه قريب مصاب به أو باضطراب الوسواس القهري أو بالاكتئاب.

نأتي للجزء المهم…

علاج اضطراب تشوه الجسم:

يحتاج علاج اضطراب تشوه الجسم إلى اتباع عدة خطوات:

1. العلاج السلوكي المعرفي:

يمكن أن يساعدك العلاج السلوكي المعرفي في إدارة أعراض الاضطراب عن طريق تغيير طريقة تفكيرك وتصرفك تجاهه، أي سيساعدك العلاج على معرفة مسببات الأعراض وسيعلمك طرقًا مختلفة للتفكير في عاداتك والتعامل معها.

وعادةً ما يتضمن العلاج السلوكي المعرفي لعلاج الاضطراب تكتيكا يُعرف باسم منع التعرض والاستجابة يتضمن مواجهة المواقف التي عادة ما تجعلك تفكر بقلق شديد في مظهرك وتشعر بالقلق.

وعلى كل حال سيساعدك طبيبك في إيجاد طرق أخرى للتعامل مع مشاعرك في هذه المواقف بحيث تصبح قادرًا بمرور الوقت على التعامل معها دون الشعور بالخوف أو الخجل.

2. العلاج بالأدوية:

عادة ما يصاحب العلاج النفسي للاضطراب علاجات دوائية تصنف كمضاد للاكتئاب تعرف باسم مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية، أشهرها الفلوكستين وبجرعة قد تستمر ل12 أسبوعا قابلة للاستمرار أو لقطعها (لا تأخذه دون استشارة طبيب) وإذا لم تقل الأعراض لديك في 6 إلى 12 شهرًا، فمن المحتمل أن يتم استبعادها كوسيلة علاجية بتقليل الجرعة ببطئ، للمساعدة في التأكد من عدم الانتكاس وتخفيف أعراض انسحاب الدواء.

معلومة تهمك…

كيف تتغلب على اضطراب تشوه الجسم:

هناك بعض النصائح التي عند اتباعها يمكنك التغلب على اضطراب تشوه الجسم وإعادة الثقة إلى نفسك مرة أخرى تشمل:

1. تحدث إلى نفسك بكلمات إيجابية:

يجب أن تغير طريقة تعاملك مع نفسك وتحدث دائما بشكل إيجابي وركز على مزاياك في مظهرك حتى تقلل من التركيز على عيوبك.

2. احط نفسك ببيئة داعمة:

يجب أن تحط نفسك بأشخاص داعمين يعززون من ثقتك في نفسك وابتعد عن الأشخاص اللذين يشوهون نظرتك إلى نفسك وينتقدون مظهرك الخارجي بانتظام.

3. مارس الرياضة:

ممارسة الرياضة بانتظام تعلي من مستوى هرمون السعادة وتمنحك القوة والطاقة وبالتالي تعيد إليك الإحساس بالقيمة والتقدير الذاتي.

4. تناول غذاء صحي:

الاهتمام بنوعية الطعام والتركيز على مصادر الفيتامينات والمعادن كالخضروات والفواكهة، والمأكولات البحرية الغنية بالأوميجا 3 يحسن المزاج ويمنحك شعور بالراحة والاسترخاء.

5. لا تقارن نفسك بغيرك:

كن متأكد أنك نسخة واحدة لها جمالها الخاص والمميز وتوقف عن مقارنة نفسك بغيرك، وضع معايير الجمال الخاصة بك ولا تسمح للآخرين بتصنيفك أو الزامك بمعايير الجمال الخاصة بهم.

 

Share on facebook
شارك
Share on twitter
غرد
Share on whatsapp
شارك
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments