8 خطوات تساعدك على التعامل مع المدمن العنيد وإقناعه بالعلاج

وقت القراءة: 4 دقائق
2020-03-11
التعامل مع المدمن العنيد

التعامل مع المدمن العنيد وإقناعه بالعلاج يحتاج منك إلى الهدوء والصبر في التعامل وتجنب بعض الأخطاء التي تزيد من عناد المدمن ونفوره منك والتي قد ترتكبها بدون أن تدرك، لهذا و في أفضل مصحات علاج الإدمان أحضرنا إليك 8 خطوات تساعدك على التعامل مع المدمن بسهولة وتشجيعه على الإقلاع عن الإدمان وبدء العلاج.

كيفية التعامل مع المدمن العنيد و إقناعه بالعلاج؟

 هناك عدة خطوات يجب عليك اتباعها حتى تتعلم كيفية التعامل مع مدمن المخدرات و تستطيع الاقتراب من وجهة نظرة وإجراء حوار معه يأتي بنتيجة فعالة وتشمل:

  1. فهم طبيعة المدمن:


    فهم طبيعة المدمن
    ابنك الذي تعرفه لا يشبه الذي تجده أمامك فقد غير الإدمان كل شيء بداخله، لذا وقبل أن تبدأ في الحوار معه افهم أولا ماهو الإدمان وطبيعة المدمن، وكيف لا يستطيع السيطرة على إدمانه بشكل تام ويشعر بالعجز تجاهه، وأن اعتراضه على العلاج نتيجة عدم قدرته على العيش بدون مخدر، وليس لأنه يرغب في استمرار تلك الحياة.

  2. التزام الهدوء:

     التزام الهدوء وتجنب الغضب
    نحن ندرك كم الغضب الذي تشعر به تجاه ابنك ولكن التعامل مع المدمن العنيد يتطلب التزام الهدوء التام واستخدام نبرة صوت منخفضة تساعدك على التواصل مع ابنك ومنحه احساس بالراحة والقدرة علي الوثوق بك وأنه ليس في موقف هجومي بل موقف تتضامن فيه معه مما يسهل تقبل كلامك و إقناعه بالعلاج.

  3. المواجهة:


    المواجهة
    “أنا أعرف أنك تتعاطى المخدرات”
     ابدأ كلامك معه بالمواجهة المباشرة وإخباره بأنك تعرف سر إدمانه ولكن بلهجة إقرار وليس بلهجة اتهام، ومن الأفضل أن يكون معك الدليل سواء كان المخدر أو أحد الأدوات المستخدمة وذلك حتى لا يستطيع المراوغة وإجباره على الدخول في صلب الموضوع مباشرة.

  4.  توقع الإنكار:

    توقع الإنكار
    عند التعامل مع المدمن العنيد قم بوضع أهداف واقعية من حديثك معه أهمها توقع الإنكار، فلا تتوقع منه أن يعترف مباشرة بإدمانه بل سينكر ويراوغ ويتهمك بأنك لا تثق به ولا تحبه، وتذكر أنه يشعر بالخجل من نفسه ومنك بالقدر الكافي لذا لا يستطيع أن يعترف أمامك بإدمنه فالتزم أقصى درجات الهدوء وأخبره أنك هنا ليس لتحاسبه ولكن لكي تجد حل لمشكلته.

  5. إظهار ضرر الإدمان عليه:

    إظهار ضرر الإدمان عليه
    ” لقد تغيرت كثيرا لم تعد مثل السابق”  ” لقد تراجع مستواك الدراسى وتعرضت للفصل” 
    عند التعامل مع المدمن وإقناعه بالعلاج أظهر له الضرر البالغ الذي تركه الإدمان على حياته والشخص الذي تحول له حتى يدرك تأثير الإدمان على حياته وما سيفعله به في حالة الاستمرار على التعاطي.

  6. منحه الثقة والدعم المطلق:

    منحه الثقة والدعم المطلق
    ” أنا معك ولن أتركك وأثق فى قدرتك على التغلب على ذلك المرض” 
     قد يكون الثقة في  ابنك أمراً صعباً عليك ولكنه يحتاجه بشدة، لذا أظهر له ثقتك فيه وفي قدرته على التغلب على الإدمان وأخبره بدعمك المطلق له وأنك دائما ستكون بجواره.

  7. علاج المشاكل الأسرية:

    علاج المشاكل الأسرية
    أحيانا قد تكون أنت سبب إدمان ابنك وذلك بسبب كثرة الخلافات الأسرية واضطراره للهروب منها واللجوء إلى المخدرات إلى جانب إهمالك ومعاملتك القاسية له، لذا يصبح عناده معك صنيعة يدك، وفي حالة أردت إقناعه بالعلاج قم فورا بتغيير علاقتك معه وحولها إلى علاقة صداقة وحل لجميع المشاكل الأسرية التي يعاني منها المنزل سواء مع الزوجة أو الأولاد.

  8.  طلب المساعدة الطبية:

    . طلب المساعدة الطبية:
    كلما أسرعت في طلب المساعدة الطبية والالتحاق بأحد مراكز علاج الإدمان المتخصصة بما تتضمنه من برامج سحب سموم وعلاج أعراض انسحاب وعلاج نفسي كلما ساعدت ابنك على تخطي الإدمان بسهولة وجنبته آثار الإدمان الكارثية التي قد تصل به إلى السجن أو خطر الوفاة.

أخطاء يجب تجنبها عند التعامل مع المدمن العنيد:

هل تتخيل أنك في بعض الأحيان قد تكون السبب الأساسي في رفض ابنك العلاج حتى لو لم تكن تقصد ذلك؟

 قد يكون ذلك بسبب طريقة التعامل مع المدمن الخاطئة التي تقوم بارتكابها بدون وعي تساعده بها علي التمسك أكثر بحياة الإدمان ورفضه التام لعملية العلاج، ولتجنب ذلك وتعلم كيفية التعامل مع المراهق المدمن تجنب بعض الأخطاء التي ترتكبها وقد تؤدي إلى نتيجة عكسية.

1. منح الأموال:

أي أموال تمنحها لابنك تساعده بها علي الحصول علي المخدرات والاستمرار أكثر في حياة الإدمان، لذا عند التعامل مع مدمن يرفض العلاج لا تقوم بمنحه أي أموال مهما طلب منك وبأي حجة سواء للدراسة أو الحصول على طعام أو حتى للإنفاق علي أبنائه وتاكد من التزام باقي أفراد الأسرة بذلك.

2. التهديد والوعيد:

استخدام لغة التهديد في التعامل مع المدمن العنيد يزيد من نفوره منك وعناده بشكل أكبر فهو لا يهتم لأي شيء تحرمه منه وكل ما يريد الحصول عليه هو المخدر، لذا حتى ما تهدد بحرمانه منه لن يؤثر فيه من الأصل.

3. الغضب والعنف:

نحن ندرك كم غضبك ناحية ابنك المدمن ولكن يجب عليك ابتلاع ذلك الغضب والابتعاد تماما عن الأسلوب العنيف الذي يزيد من عناده وتمسكه أكثر بحياة الإدمان حتى لو أراد التخلص منها.

4. اللوم والعتاب:

ابنك لم يرد تلك الحياة بأي شكل ولم يختار الوقوع في الإدمان ويلوم نفسه ويؤنبها ويشعر بالذنب والاحتقار بالقدر الكافي لذا لا يحتاج منك إلى تذكيره بمشاعره السلبية بإستخدامك للهجة اللوم والعتاب.

5. إفشاء سر إدمانه:

خطأ فادح قد تقع به هو إشاعة خبر إدمان ابنك بين أقاربه فذلك يدمر حياته ويقضي علي مكانته الاجتماعية بشكل تام ويشوه سمعته حتى لو تم علاجه، كما أنه يفقد الثقة فيك ويشعر بالخجل من الناس مما يعرضه للإنطواء والنبذ الاجتماعي. 

Subscribe
نبّهني عن
guest
20 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
Rana
Rana
6 شهور

لو سمحت يا دكتور انا عنديفي صديق ليا مدمن هو عندو 16سنه و بس المشكله انو هو في بلد وانا في بلد تانيه ومحدش يعرف بحوار ادمانه ده غيري انا ازاي اقدر اساعده

اكرام
اكرام
8 شهور

ابني عنده ٣٨ سنه بدا في اخذ المخدرات علي اختلف انواعها وعمره ١٨ سنه ادخلته حوالي ١٨ مرة مصحات بدا اخذ الهروين منذ ٧ سنوات رافض العلاج في مصحات ومش عارفه اخرتها ايه

ام سلطان
ام سلطان
1 سنة

السلام عليكم ولدي عمره ١٦سنه مدمن حشيش وصار واضح بتصرفاته وشكله ومااعرف ايش الحل معاه علما ان ابوه مسافر عمل