مستشفى التعافي : 15 عامآ من الخبرة!
الفرق بين المدمن والمتعاطي

الفرق بين المدمن والمتعاطي ليس كل من تعاطي المخدر قد يصل للإدمان، فهناك فرق كبير بينهما يظهر في مدى الاعتماد على المخدرات والقدرة على التوقف، وفي حالة أردت معرفة الفرق بينهما إليك 4 علامات تكشف مدى الاختلاف بين المدمن والمتعاطي وأيهما يحتاج إلى تدخل طبي يهدف إلى علاج الإدمان.

الفرق بين المدمن والمتعاطي؟

الفرق بين المدمن والمتعاطي

يظهر الفرق بين التعاطي والإدمان في عدة علامات تتضمن درجة اعتماد الشخص على المخدرات ورغبته فيها إلى جانب مدى تأثيرها على سلوكه وهل يحتاج إلى علاج متخصص أم لا.

1. درجة الاعتمادية: 

المدمن:

المدمن يعتمد بشكل تام علي المخدر نفسيا وجسديا ويتناوله بصفة مستمرة لرغبة الجسم نفسه في التعاطي واعتماد مراكز المخ عليه فلا تستطيع القيام بوظائفها بدونه ولا يستطيع  التحكم في نفسه وترك المخدر متى أراد ذلك.

المتعاطي:

أول فرق بين المدمن والمتعاطي يظهر في درجة  الاعتمادية على المخدر فالمتعاطي يعتمد نفسيا على المخدر ويتناوله للترويح بشكل متقطع في المناسبات أو الاحتفالات الجماعية، ويسمى بالمتعاطي الغير منتظم أو المتعاطي المنتظم، و يستطيع التوقف في أي وقت متى أراد.

2. السلوك:

المدمن:

يتأثر سلوك وشخصية المدمن بشكل بالغ بالمخدر حيث يواجه أعراض نفسية وجسدية خطيرة طويلة الأمد لا تنتهي حتى بالتوقف عن التعاطي بل تستمر معه لفترات طويلة، ويوجه المدمن تفكيره التام للحصول على المخدر وكيفية إيجاد النوع الجيد منه، وبالتالي تتأثر شخصية المدمن ويتراجع دوره الاجتماعي وسلوكه العام الذي يتعرض للانحراف التام والغيب عن العمل أو المدرسة.

المتعاطي:

الحالة النفسية والسلوكية للمتعاطي تتأثر بالمخدر خلال ساعات من التعاطي فقط، حيث تتعرض تصرفات المتعاطي للخل والتغيير لفترة مؤقته بعدها يعود سلوكه الطبيعي بعد انتهاء مفعول المخدر ولا يؤثر المخدر علي حياته أو دوره الاجتماعي، أو وظيفته في العمل.

3. كمية الجرعة:

المدمن:

يميل المدمن لزيادة الجرعة نظرا لعدم قدرته على الوصول للنشوة وذلك لأنه كون درجات من التحمل للمخدر وبالتالي الجرعة البسيطة لم تعد تؤثر فيه، كما أن الهدف الأساسي للتعاطي عند المدمن هو القدرة على العيش بدونه، حيث لا يستطيع ممارسة حياته بشكل طبيعي.

المتعاطي:

الجرعة التي يتناولها المتعاطي تكون ثابتة بهدف الحصول على النشوة، نظرا لأنه لم يصل إلى مرحلة التحمل أو التسامح وبالتالي لا يحتاج إلى جرعات كبيرة للوصول إلى النشوة.

4. أيهما يحتاج إلى علاج:

المدمن:

يحتاج المدمن إلى تدخل طبي والخضوع لبرنامج متخصص في علاج إدمان المخدرات يتضمن سحب السموم بدون ألم والعلاج النفسي والتأهيل الاجتماعي.

المتعاطي:

لا يحتاج المتعاطي إلى تدخل طبي وبرنامج علاجي للتخلص من المخدرات، اللهم أحيانا قد يحتاج إلى تعديل سلوكي وجلسات علاج نفسي للتخلص من الارتباط النفسي بالمخدر ولتغيير سلوكه الذي يميل للتعاطي واستبداله بسلوك آخر إيجابي.

 

أسئلة شائعة عن الفرق بين المدمن والمتعاطي:

إليك كافة الأسئلة الشائعة المتداولة عن الفرق بين المدمن والمتعاطي وأيهما يتعرض لأعراض انسحاب.

كيف تعرف الفرق بين المدمن والمتعاطي من مظهره الخارجي؟

يمكنك معرفة شكل مدمن المخدرات من خلال احمرار العين، ضيق الحدقة، وجود كدمات في الذراعين، تكسر الأسنان، عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية، الرائحة الكريهة، العزلة، الريبة والشك المستمر، والهلاوس، وتعتبر علامات مدمن المخدرات الدليل الذي ينذر بخطر وقوع الشخص في الإدمان، على عكس المتعاطي الذي لا تظهر عليه إلا علامات بسيطة بعد التعاطي مباشرة وتنتهي بانتهاء المفعول.

هل المدمن والمتعاطي يواجهان أعراض انسحاب عند التوقف عن التعاطي؟

بمجرد التوقف عن المخدر يواجه المدمن أعراض انسحاب صعبة تتضمن (الرغبة الشديدة في التعاطي، الاكتئاب، تقلبات المزاج، الهياج والعنف، القيء والغثيان) الأمر الذي يجبره علي استمرار تعاطي المخدر وتجنب تلك الأعراض، أما عند توقف المتعاطي عن تناول المخدرات فإنه لا يواجه أعراض انسحاب ناتجة، وبالتالي يستطيع التوقف في أي وقت.

هل المدمن يمتلك تاريخ أطول من التعاطي عن الشخص المتعاطي؟

ليس شرطا أن يمتلك الشخص المدمن فترة زمنية أطول من المتعاطي، فهناك أشخاص وقعوا في الإدمان في وقت قصير وأشخاص لم يصلوا إلى تلك المرحلة على الرغم من بدء التعاطي منذ فترات طويلة، وإنما يتعلق الأمر بحجم الجرعات ومدى تحمل الجسم المخدر.

معلومات تحتاج أن تعرفها عن الإدمان:

إذا كنت تعاني من إدمان المخدرات، فإنك لست مضطرا لتخطي رحلة علاج الإدمان بمفردك، ففي مستشفى التعافي نحن متواجدون لمساعدتك تواصل معنا الآن.

  1. Avatar

    كنت ادخن مخدر الحشيش ليس بشكل مستمر ولكن يعتبر متعاطى منتظم وليس مدمن ولا اتعرض المشكله الانسحاب المخدر بقالى ٤٠ يوم متوقف عن الحشيش وبشرب كميات مياه كثيره وياخد لازكس مدر للبول وعندى تحليل بول هل يظهر ارجو الرد للاهميه

    1. Avatar

      مساء الخير أستاذ أحمد أهلا وسهلا بحضرتك في مستشفى التعافي لعلاج الإدمان
      يمكنك إجراء التحليل لأن مدة 40 يوم كافية لانسحاب المخدر من الجسم وبالتالي لا يظهر المخدر في التحليل ولكن ننصحك بالتوقف عن تعاطي الأدوية المدرة للبول لأنها لا تؤثر على تركيز المخدر ولاتسرع من خروجه على العكس تسبب أضرار لوظائف الكبد والكلى

  2. Avatar

    منذ اربع سنوات بدأت بتعاطي انواع من المخدرات ( كيتامين،. اكس تي سي، جي) كانت مرتبطة عندما اسافر خارج البلد في حفلات موسيقى إلكترونية) ربما كل شهرين او ٣. في العام الماضي أصبحت لدينا هذا النوع من الموسيقى في البلد الي اعيش فيه، في بعض الأحيان نذهب كل أسبوعين أو ثلاثة وأحيانا كل أسبوع مرة في عطلة نهاية الأسبوع، بعدها بيوم أعود إلى عملي بشكل طبيعي وامارس نشاطاتي.. لا أفكر فيها ولا اخذ اي جرعات بدون حفلات مع العلم احيانا تكون عندي في المنزل. هل يعتبر ذلك إدمان وهل هناك خطر للتطور الحالة إلى إدمان. بعد كل مرة اخذ ياتين شعور لماذا وهذا خطأ كبير. لكن عندما يتصلون أصدقائي لنذهب لحفلة لا امانع واذهب معهم

    1. Avatar

      مساء الخير أستاذ ابراهيم أهلا وسهلا بحضرتك في مستشفى التعافي لعلاج الإدمان سعداء بتواصلك معنا
      من الواضح أنك مازالت في مرحلة التعاطي المنتظم والمرتبط بالمناسبات وطلاما مازلت تستطيع التوقف عن التعاطي في أي وقت دون أن تواجه أعراض انسحابية فأنت لم تصل للإدمان بعد، وننصحك بالتوقف عن تعاطي تلك المواد المخدرة لخطورتها الشديدة لأنها من الممكن جدا ان تتطور إلى إدمان، ويجب ان تبدأ بعدم حضور الحفلات التي توفر لك جو يشجعك على التعاطي.

4 comments In This Topic:

أنت لست وحدك تواصل معنا الأن

لست مضطرا ان تحارب الإدمان بمفردك فنحن بجوارك ندرك جيدا مع تعانيه وجاهزين لمساعدتك.