4 علامات توضح الفرق بين المدمن والمتعاطي

وقت القراءة: 3 دقائق
2020-05-13
الفرق بين المدمن والمتعاطي

الفرق بين المدمن والمتعاطي ليس كل من تعاطي المخدر قد يصل للإدمان، فهناك فرق كبير بينهما يظهر في مدى الاعتماد على المخدرات والقدرة على التوقف، وفي حالة أردت معرفة الفرق بينهما إليك 4 علامات تكشف مدى الاختلاف بين المدمن والمتعاطي وأيهما يحتاج إلى تدخل طبي يهدف إلى علاج الإدمان.

الفرق بين المدمن والمتعاطي؟

الفرق بين المدمن والمتعاطي

يظهر الفرق بين التعاطي والإدمان في عدة علامات تتضمن درجة اعتماد الشخص على المخدرات ورغبته فيها إلى جانب مدى تأثيرها على سلوكه وهل يحتاج إلى تناول أدوية علاج الإدمان وبرنامج علاجي متخصص أم لا.

1. درجة الاعتمادية: 

المدمن:

المدمن يعتمد بشكل تام علي المخدر نفسيا وجسديا ويتناوله بصفة مستمرة لرغبة الجسم نفسه في التعاطي واعتماد مراكز المخ عليه فلا تستطيع القيام بوظائفها بدونه ولا يستطيع  التحكم في نفسه وترك المخدر متى أراد ذلك.

المتعاطي:

أول فرق بين المدمن والمتعاطي يظهر في درجة  الاعتمادية على المخدر فالمتعاطي يعتمد نفسيا على المخدر ويتناوله للترويح بشكل متقطع في المناسبات أو الاحتفالات الجماعية، ويسمى بالمتعاطي الغير منتظم أو المتعاطي المنتظم، و يستطيع التوقف في أي وقت متى أراد.

2. السلوك:

المدمن:

يتأثر سلوك وشخصية المدمن بشكل بالغ بالمخدر حيث يواجه أعراض نفسية وجسدية خطيرة طويلة الأمد لا تنتهي حتى بالتوقف عن التعاطي بل تستمر معه لفترات طويلة، ويوجه المدمن تفكيره التام للحصول على المخدر وكيفية إيجاد النوع الجيد منه، وبالتالي تتأثر شخصية المدمن ويتراجع دوره الاجتماعي وسلوكه العام الذي يتعرض للانحراف التام والغيب عن العمل أو المدرسة.

المتعاطي:

الحالة النفسية والسلوكية للمتعاطي تتأثر بالمخدر خلال ساعات من التعاطي فقط، حيث تتعرض تصرفات المتعاطي للخل والتغيير لفترة مؤقته بعدها يعود سلوكه الطبيعي بعد انتهاء مفعول المخدر ولا يؤثر المخدر علي حياته أو دوره الاجتماعي، أو وظيفته في العمل.

3. كمية الجرعة:

المدمن:

يميل المدمن لزيادة الجرعة نظرا لعدم قدرته على الوصول للنشوة وذلك لأنه كون درجات من التحمل للمخدر وبالتالي الجرعة البسيطة لم تعد تؤثر فيه، كما أن الهدف الأساسي للتعاطي عند المدمن هو القدرة على العيش بدونه، حيث لا يستطيع ممارسة حياته بشكل طبيعي.

المتعاطي:

الجرعة التي يتناولها المتعاطي تكون ثابتة بهدف الحصول على النشوة، نظرا لأنه لم يصل إلى مرحلة التحمل أو التسامح وبالتالي لا يحتاج إلى جرعات كبيرة للوصول إلى النشوة.

4. أيهما يحتاج إلى علاج:

المدمن:

يحتاج المدمن إلى تدخل طبي والخضوع لبرنامج متخصص في علاج إدمان المخدرات يتضمن سحب السموم بدون ألم والعلاج النفسي والتأهيل الاجتماعي.

المتعاطي:

لا يحتاج المتعاطي إلى تدخل طبي وبرنامج علاجي للتخلص من المخدرات، اللهم أحيانا قد يحتاج إلى تعديل سلوكي وجلسات علاج نفسي للتخلص من الارتباط النفسي بالمخدر ولتغيير سلوكه الذي يميل للتعاطي واستبداله بسلوك آخر إيجابي.

اقرأ أيضاً عن ما هو الإدمان وهل يمكن التعافي منه؟ 
 

أسئلة شائعة عن الفرق بين المدمن والمتعاطي:

إليك كافة الأسئلة الشائعة المتداولة عن الفرق بين المدمن والمتعاطي وأيهما يتعرض لأعراض انسحاب.

كيف تعرف الفرق بين المدمن والمتعاطي من مظهره الخارجي؟

يمكنك معرفة شكل مدمن المخدرات من خلال احمرار العين، ضيق الحدقة، وجود كدمات في الذراعين، تكسر الأسنان، عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية، الرائحة الكريهة، العزلة، الريبة والشك المستمر، والهلاوس، وتعتبر علامات مدمن المخدرات الدليل الذي ينذر بخطر وقوع الشخص في الإدمان، على عكس المتعاطي الذي لا تظهر عليه إلا علامات بسيطة بعد التعاطي مباشرة وتنتهي بانتهاء المفعول.

هل المدمن والمتعاطي يواجهان أعراض انسحاب عند التوقف عن التعاطي؟

بمجرد التوقف عن المخدر يواجه المدمن أعراض انسحاب صعبة تتضمن (الرغبة الشديدة في التعاطي، الاكتئاب، تقلبات المزاج، الهياج والعنف، القيء والغثيان) الأمر الذي يجبره علي استمرار تعاطي المخدر وتجنب تلك الأعراض، أما عند توقف المتعاطي عن تناول المخدرات فإنه لا يواجه أعراض انسحاب ناتجة، وبالتالي يستطيع التوقف في أي وقت.

هل المدمن يمتلك تاريخ أطول من التعاطي عن الشخص المتعاطي؟

ليس شرطا أن يمتلك الشخص المدمن فترة زمنية أطول من المتعاطي، فهناك أشخاص وقعوا في الإدمان في وقت قصير وأشخاص لم يصلوا إلى تلك المرحلة على الرغم من بدء التعاطي منذ فترات طويلة، وإنما يتعلق الأمر بحجم الجرعات ومدى تحمل الجسم المخدر.

معلومات تحتاج أن تعرفها عن الإدمان:

إذا كنت تعاني من إدمان المخدرات، فإنك لست مضطرا لتخطي رحلة علاج الإدمان بمفردك، ففي مستشفى التعافي نحن متواجدون لمساعدتك تواصل معنا الآن.

Share on facebook
شارك
Share on twitter
غرد
Share on whatsapp
شارك
Subscribe
نبّهني عن
guest
12 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
مشهور
مشهور
13 أيام

لا استطيع ان أخضع للعلاج في المستشفيات اريد ان اقلع عن التعاطي في المنزل .اتعاطى الجاليكا أو المعروف ب الّيريكا لي اصبح لي من الوقت تقريبا ثلاث أشهر وأتناول من ثلاث إلى خمس أقراص من الجاليكا وليس يوميا .
.اكثر ما يضايقني الحاله النفسيه مثل الخوف والقلق والحزن الشديد فأرجو المساعده.فما هي الطرق التي يجب علي اتابعها واذا كان هناك ادويه تساعد على تخطي الحاله النفسيه ارجو اعلامي بها.وجزاكم الله كل الخير.

حسين حماوي
حسين حماوي
4 شهور

من فضلكم ماهي الاعراض النفسية للمدمن على المخدرات

لمى
لمى
5 شهور

اخي يتعاطى الكبتاجون لكن لا ادري هل وصل درجة الدمان اكتشفناه بعد فتره انه يظن في زوجته ويشك ويسمع هلاوس بعد تعاطي لكن بعد توقف يرجع طبيعي وينام وياكل كالعاده لكن بين فتره وفتره يتغير ويصبح عنيف وشكاك وصبح بينه وبين زوجته مشاكل له مرتين يمارس هذا الاسلوب مع زوجته لكن بعد توقف عن الحبوب يرجع طبيعي ويخبرنا انه راح يتركها