مستشفى التعافي : 15 عامآ من الخبرة!
الفرق بين الهيروين والكوكايين

الفرق بين الهيروين والكوكايين هل تعتقد أنه غير موجود؟ تظن أنهم نفس المخدر باختلاف الأسم؟ ربما ينبغي أن تراجع نفسك فهناك فروق واختلافات متعددة بين المخدرين تظهر في التأثير، المادة الفعالة، الرائحة وأعراض تعاطى كلا منهما، ولكن على الرغم من الاختلاف الكبير بينهم إلا أنهما ذات تأثير إدماني واحد ويحتاجون إلى برنامج متخصص في علاج الإدمان للتخلص منهما.

الفرق بين الهيروين والكوكايين:

الفرق بين الهيروين والكوكايين

يظهر الفرق بين الهيروين والكوكايين في المادة الفعالة وتأثيرها على الجسم إلي جانب رائحة المخدر، الاسم التجاري، وأعراضه الجانبية، فتشمل:

1. التأثير:

الهيروين:

يترك الهيروين عند تعاطيه تأثير مهدئ على الجهاز العصبي ووظائف الجسم ، ويسبب حدوث حالة من الاسترخاء والهدوء التام للجسم.

الكوكايين:

يعد الكوكايين أحد المواد التي تزيد من نشاط الجهاز العصبي وأجهزة الجسم المختلفة، ويسبب عند تعاطيه حالة من النشاط والطاقة.

2. المادة الفعالة:

الهيروين:

 يشتق الهيروين من مادة الأفيون المستخرجة من نبات الخشخاش وذلك بعد عزل المورفين العنصر الفعال في المخدر.

الكوكايين:

يستخرج الكوكايين من أوراق شجرة الكوكا.  

3. بلد المنشأ:

الهيروين:

تم اكتشاف الهيروين في ألمانيا من قبل عالم ألماني عام 1898.

الكوكايين:

يستخرج الكوكايين من نبات الكوكا الذي تم زراعته في أمريكا الجنوبية و اكتشافه عام 1808، و تم استعماله كمخدر موضعي في بعض الحالات أو يتم إضافته للمشروبات الغازية وتم منع تداوله عام 1914.

4. الرائحة:

الهيروين:

يشبه رائحة الهيروين رائحة الضمادات اللاصقة أو الفيتامينات وأحيانا يشبه رائحة الحبوب الكاملة.

الكوكايين:

تشبه رائحة الكوكايين رائحة مزيل طلاء الأظافر وأحيانا قد تكون شبه البنزين وذلك علي حسب المادة المضاف إليها.

5. الشكل:

كيف أعرف الهيروين؟ 

الإجابة عن هذا السؤال تتضمن معرفة شكل الهيروين الذي يأتي في شكل بودرة مطحونة ويشبه لحد بعيد الكوكايين الذي يختلف فقط في أنه يشبه حبيبات السكر.

6. طريقة التعاطي:

الهيروين:

يظهر الفرق بين الهيروين والكوكايين في طريقة التعاطي حيث يتم تعاطي الهيروين من خلال الحقن ، عبر إذابته في الماء، عبر الشم، أو من خلال حرقه واستنشاق الدخان المتصاعد.

الكوكايين:

تتضمن طريقة تعاطى أكثر من خلال الشم أو التدخين.

7. الاسم التجاري:

الهيروين:

الاسم الشائع والمتداول لمخدر الهيروين بين الناس البودرة، البيسة، فانيليا.

الكوكايين:

الاسم الشائع للكوكايين هو  الكوك، الكراك، المفرقع، الجليد.

8. الأعراض الجانبية:

الأعراض الجانبية للهيروين:

  • النشوة والسعادة.
  • الهدوء والاسترخاء.
  • النعاس.
  • عدم التركيز.
  • الدوخة.
  • احمرار العين.
  • الرغبة في الحك.
  • جفاف الفم.
  • ضيق حدقة العين.
  • ارتخاء الجفون.
  • فقدان الشهية.
  • قيء وغثيان.
  • بطء في التنفس والكلام.

الأعراض الجانبية للكوكايين:

  • الحركة والنشاط.
  • اتساع حدقة العين.
  • كثرة الكلام.
  • فقدان الشهية.
  • الثقة في النفس.
  • الاكتئاب.
  • الهياج والعصبية.
  • الأرق.
  • هالات سوداء.
  • ارتفاع ضربات القلب.
  • زيادة معدل التنفس.

أيهما الأكثر خطورة؟

علي الرغم من أن الهيروين والكوكايين يمثلان خطورة عالية على المتعاطي يصل إلى درجة وقوعه في الإدمان من الجرعة الخامسة، إلا أن يظل الهيروين أكثر خطورة من الكوكايين ونظرا لأنه مادة مصنعه معمليا مضاف إليها مواد كيميائية أخرى، على عكس الكوكايين الذي يتم استخراجه من الطبيعة.


كيفية علاج إدمان الهيروين والكوكايين؟

على الرغم من الفرق بين الهيروين والكوكايين يظهر بشكل كبير، إلى كلا منهما يخضعان لنفس البرنامج العلاجي والذي يتضمن خطوات علاج مشابهة تشمل:

1. التشخيص والفحص الطبي:

تعد أول مراحل العلاج وتتضمن إجراء فحص طبي شامل يهدف إلى تحديد الوضع الصحي للمريض واختيار البرنامج العلاجي المناسب له من خلال:

  • تحليل المخدرات لمعرفة نسبتها في الدم.
  • إجراء رسم قلب ومخ.
  • الكشف عن الضغط والسكر.
  • معرفة الحالة الصحية للكبد والكلى وما إذا كان هناك أمراض جانبية أم لا.

2. علاج أعراض الانسحاب بدون ألم:

يتم منع المريض من تعاطى المخدر وعلاج الأعراض الانسحابية للمخدرات فتمر بدون ألم أو معاناة إلي جانب استخدام أدوية لمنع رغبة الجسم في تعاطي المخدر.

3. العلاج النفسي والتأهيل السلوكي:

يتم علاج الأسباب النفسية التي أدت للإدمان من خلال برامج العلاج النفسي الفردي والجماعي، إلى جانب علاج الأمراض المصاحبة له مثل الاكتئاب والفصام، الهلاوس من خلال وحدة التشخيص المزدوج وإحداث تغيير شامل في السلوكيات السلبية واستبدالها بأخرى إيجابية.

4. التأهيل الاجتماعي ومنع الانتكاسة:

يتم تدريب المريض على العودة للحياة الطبيعية مرة أخرى وكيفية العيش دون المخدر مع تجنب العوامل التي تشجع على التعاطي لمنع حدوث الانتكاسة، والتدريب على التعامل مع المشاكل والضغوطات بدون اللجوء إلى المخدر.

معلومات تحتاج أن تعرفها الهيروين والكوكايين:

إذا كنت تعاني من إدمان الكوكايين أو الهيروين فإنك لست مضطرا لتخطي رحلة علاج الإدمان بمفردك، ففي مستشفى التعافي نحن متواجدون لمساعدتك تواصل معنا الآن.



.

 

Leave Comment:

أنت لست وحدك تواصل معنا الأن

لست مضطرا ان تحارب الإدمان بمفردك فنحن بجوارك ندرك جيدا مع تعانيه وجاهزين لمساعدتك.