مخاطر خلط الكيتامين والحشيش قد تصل للوفاة

وقت القراءة: 4 دقائق
2021-09-09
احذر خلط الكيتامين مع الحشيش فقد يصل للوفاة

الكيتامين والحشيش، عندما تشعر أن الكيتامين وحده لا يكفي، فتبدأ البحث عن ما يجعلك تشعر بالتأثير الأول، أو شعورًا أكثر راحة، وأفضل نشوة، فتعمل على خلط الكيتامين مع الحشيش حتى تصل لما تريد، ولكن احذر من القيام بتلك الخطوة أثناء رغبتك في نشوة أكبر ، لأنك تواجه مخاطر صحية كبيرة قد تتفاجئ يوما أنك ضحية تسمم.

أضرار خلط الكيتاميتن مع الحشيش:

الكيتامين من المخدرات التي تستخدم في تهدئة الحيوانات، وعندما تحول إلى مخدر بشري استُخدِمَ في علاج الفصام، وهو مسكن قوي إن كنت مصاب بآلام صعبة ولا تستطيع تحملها، أما الحشيش فهو من أكثر المواد المخدرة انتشارًا، ويسبب تهدئة الجهاز العصبي، وعند المجازفة وخلط كلا المخدرين معا تعرض نفسك لمخاطر جمة تشمل:

مخاطر خلط الكيتامين مع الحشيش عليك

1. الخمول الشديد:

عند خلط الحشيش مع الكيتامين يزيد ذلك من شعورك الخمول والبقاء ساكنًا لفترة أطول، فالكيتامين له أثر كبير في التخدير وتسكين الألم، والحشيش أيضًا يجعلك تشعر بالاسترخاء والخمول.

2. اضطرابات الجهاز الهضمي:

خلط المخدرين يجعلك تعاني من الكثير من الاضطرابات الهضمية، ومشكلات الأكل، فقد تجد نفسك كثيرًا تعاني من القئ والغثيان، ويصيبك الإمساك إلى جانب التهابات حادة في المثانة تصل لدرجة انتشار القرح وحدوث نزيف.

3. التهاب الجهاز التنفسي:

عند تعاطي الكيتامين بشكل مفرط يجعلك ذلك غير قادرًا على التنفس، فهو يوقف المستقبلات الدماغية للجهاز التنفسي، ويمنع وصول الأكسجين إلى الدماغ، أما الحشيش فيؤدي إلى الالتهابات الرئوية، التي تهيج الجهاز التنفسي بسبب أضرار الحشيش.

4. العجز الجنسي:

عند تعاطي الكيتامين مخلوطًا مع الحشيش فإنه في البداية سيجعلك تعتقد أن له أثر إيجابي على حياتك الجنسية، ولكن بعد فترة قليلة ستظهر الحقيقة التي ستجعلك تفقد قدرتك الجنسية، وتقلل الشعور بالمتعة، ويصيبك بعجز جنسي مما قد يدمر حياتك الزوجية.

5. اضطرابات سلوكية:

أضرار الحشيش لها دور كبير في تغيير سلوكياتك وتجعلك تتصرف بشكل سيء يؤثر على حياتك العملية وعلى علاقاتك الاجتماعية، وكذلك أضرار الكيتامين، وخلطهما معًا يجعلك تقوم بسلوكيات لا تستطيع التحكم بها، مثل قول كلمات سيئة وعبارات إباحية، أو عدم الوعي بما تقوم به.

6. تشوش الإدراك:

الكيتامين من المواد التي تؤثر على حالتك الذهنية في دقائق معدودة وتجعلك غير مدرك بما يجري من حولك، والحشيش يفقدك القدرة على التركيز والوعي، وبالتالي فإن خلطهم معًا يجعل قدرتك الإدراكية مشوشة للغاية.

7. خطر التعرض للجرعة الزائدة:

عند تعاطي جرعة زائدة من خليط الكيتامين مع الحشيش، فمن المحتمل إصابتك بأعراض خطيرة قد تؤدي بك إلى الموت فجأة، وهذه الأعراض هي:

هلاوس:

ستكون معرضًا للكثير من الهلاوس البصرية والسمعية، وأكثر عرضةً للإصابة بالاضطرابات الذهانية.

ضيق في التنفس:

بسبب هذه الجرعة الزائدة من الكيتامين مع الحشيش سيسبب لك ضيق في التنفس وعجز في الجهاز التنفسي، وقد تحتاج في أغلب الأحيان استعمال جهاز تنفس.

اضطرابات عقلية:

ستكون أكثر عرضة للاضطرابات العقلية الذهانية، واختلال الآنية (وهو اضطراب عقلي يؤثر على الوعي والإدراك والهوية)، وعند تعاطي جرعة زائدة من الحشيش، يجعلك ذلك منفصلًا عن الواقع.

نوبة قلبية مفاجئة:

الجرعة الزائدة من خليط الكيتامين مع الحشيش قادرة على تعرضك لنوبات قلبية مفاجئة تلاحظ خلالها انخفاض حاد في ضربات القلب لدرجة تصل إلى توقفه مما يستدعي طلب المساعدة الطبية بشكل فوري.

كيف يحدث إدمان الكيتامين والحشيش؟

كيف يحدث إدمان الكيتامين مع الحشيش

عندما تبدأ في الاعتماد على الكيتامين ليجعلك تشعر بالسعادة التي يسببها بإفراز هرمون السيروتونين والأندروفين، ومع تكرار التعاطي وزيادة الجرعة، يصبح تأثيره ضعيفًا، ويرغب عقلك في ما هو أقوى حتى يتأثر به؛ فتبدأ في خلط الخلط الكيتامين والحشيش، وأنه هو ما سيجعلك تشعر بالإحساس الذي تريده، فتظن أنه ملجأك الوحيد، وتبحث عن طرق للحصول عليه..

ربما في تجربتك الأولى سترغب أن تكون هذه التجربة لمرة واحدة، ولكن يبدأ عقلك في التعرف على المادتين معًا، ويزيد من رغبتك فيه، فتتحول من تعاطيه لمرة واحدة إلى مدمن عليهما معًا، وتصبح المادة الواحدة منهما غير مؤثرة.

علاج إدمان الكيتامين و الحشيش:

علاج إدمان الكيتامين والحشيش

علاج إدمان الحشيش والكيتامين أمر ممكن جدا تحقيقه، ولكن عنصر الوقت هو العامل الأساسي في نجاحه فكلما أسرعت في العلاج تجنبت مخاطر جمة تنتظرك، وأصبح من السهل الوصول للشفاء في وقت سريع.

1. الفحص الطبي:

عندما تقرر التعافي من إدمان المخدرات فأول ما يجب أن تفعله هو التوجه للمصحة لتلقي العلاج في بيئة مناسبة ومهيئة للتعافي على مستوى عالٍ من الرقابة، وأول خطوة هي التشخصي الطبي السليم، ومعرفة مدى تأثير المخدرات على عقلك وجسدك وإجراء التحاليل المناسبة.

2. تنظيف الجسم من السموم:

بعد إجراء التحاليل ومعرفة نسبة السموم في جسمك الناتجة عن خلط الكيتامين مع الحشيش، يتم تنظيف السموم في جسمك وتقديم العلاج ، وذلك يتم بدون أن تشعر بأي ألمًا لأنك ستتلقى علاجًا يخلصك من كل الأعراض الانسحابية التي من الممكن أن تتعرض لها.

3. التأهيل النفسي السلوكي:

وهنا تبدأ المرحلة الثالثة، وهي مرحلة التأهليل النفسي والسلوكي، من خلال إجراء جلسات علاج نفسي مع متخصصين نفسيين ومعالجين، تعالج أسباب الادمان وتمنع اعتمادك على المخدر، من خلال برنامج علاجي مخصص لك لعلاج الأعراض النفسية والاضطرابات التي سببتها لك المواد المخدرة.

4. التأهيل الاجتماعي:

بعد الانتهاء من العلاج النفسي والدوائي، وتنظيف ف الجسم من السموم، تبدأ مرحلة التأهيل الاجتماعي بغرض إتمام رحلتك العلاجية، وتأهيلك للخروج والاندماج وسط الأسرة والأصدقاء والعالم الخارجي من جديد، ومتابعتك إن واجهتك مشاكل تجبرك على اللجوء للمخدرات وسرعة تقديم المساعدة المناسبة.

كلمة من مستشفى التعافي…

خلط الحشيش بالكيتامين يعني مضاعفة تأثير الجرعة التي تحصل عليها وبالتالي مضاعفة مخاطرها، فقد تتفاجئ يوما أنك تواجه نوبة قلبية أو ضيق في التنفس فتشعر باقترابك من حافة الموت، فاحذر تماما أن تصل لتلك المرحلة.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments