المراهقين والمخدرات أسباب التعاطي؟ الأعراض؟ الوقاية؟ العلاج؟

وقت القراءة: 4 دقائق
2021-04-02
العلاقة بين المخدرات والمراهقين

المراهقين والمخدرات هل تعلم أن أغلب متعاطي المخدرات من المراهقين؟ وأنهم الفئة المستهدفة والفريسة الأكثر سهولة لتجار المخدرات؟ يرجع ذلك لتلك المرحلة الحساسة التي يعاني منها المراهق من تغيرات نفسية وحالة من التهور وعدم النضج، تتطلب من الأهل الانتباه الشديد إلى الأعراض الغربية التي تظهر على المراهق، وسرعة التدخل وحمايته من الإدمان قبل الوصول إليه وسرعة علاج الإدمان من المخدرات.

أسباب إدمان المراهقين المخدرات:

أسباب إدمان المراهقين المخدرات

يعد المراهقين هم النسبة الأكبر بين متعاطي المخدرات حيث يعدوا بيئة خصبة وفريسة سهلة لتجار المخدرات لجذبهم نحو عالم التعاطي والإدمان وذلك ونظرا لعدة لوجود عدة عوامل، وتشمل أسباب تعاطي المخدرات:

1. اضطرابات نفسية:

الإصابة باضطرابات نفسية مثل الاكتئاب، القلق، الوسواس القهري تؤدي إلى إدمان المراهق المخدرات للهروب من المشاعر المضطربة التي يمر بها.

2. أصدقاء يتعاطون المخدرات:

الأصدقاء هم كلمة السر في دفع المراهق للإدمان، فعند التواجد في محيط من الأصدقاء يتعاطون المخدرات يؤدي ذلك إلى التعاطي وذلك للتجربة والرغبة في التقليد والاندماج مع أصدقائه.

3. التعرض لصدمات:

التعرض للصدمات مثل وفاة أحد المقربين أو التعرض للحوادث تؤدي إلى دخول المراهق في حالة اكتئاب شديد ينتج عنه تعاطى المخدرات للهروب منها.

4. الفضول:

الفضول والرغبة في تجربة شيء جديد هو دافع أساسي للإدمان، نظرا لرغبة المراهق في اختبار مشاعر نشوة جديدة والدخول في عالم آخر من السعادة الوهمية.

5. خلافات أسرية:

البيئة الأشرية سبب رئيسب ومهم في التعاطي فعند التواجد في بيئة أسرية يتخللها الخلافات وعدم التوافق بين الوالدين، واستخدام وسائل عنف خالية من الحوار والنقاش مع الأبناء تؤدي إلى الإدمان للهروب من ذلك الواقع المشحون.

6. فقدان الثقة بالنفس:

في تلك المرحلة العمرية الحرجة، المراهق يعاني حالة من الاضطراب والتنازع يفقد خلالها الثقة بنفسه وعدم الرضا عن مظهره الخارجي، لذا يلجأ إلى المخدرات وخاصة المنشطات لتمنحه القبول والثقة وشعور بالرضا عن نفسه.

7. العزلة الاجتماعية:

الانطواء والعزلة الاجتماعية والافتقاد إلى مجتمع محيط يشعر معه المراهق بالألفة يدفعه إلى الإدمان وخلق عالم آخر جديد يشعره بالانتماء والراحة.

8. وجود وقت فراغ كبير:

وجود وقت فراغ كبير والشعور بالملل يدفع الشخص المراهق إلى تعاطى المخدرات لإشغال عقله وإيجاد شئ يشعره بالشغف.


أعراض إدمان ابنك المراهق للمخدرات:

الوقوع في في الإدمان لا يظل سرا يستطيع المتعاطي أن يخفي علاماته، فتظهر أعراض التعاطي كجرس إنذار ينبغي على الأهل الانتباه لها وسرعة التدخل والعلاج:

1. تقلبات مزاجية حادة:

سوف تلاحظ علي ابنك تغيرات مزاجية حادة وانتقال بين حالات هدوء بالغ، ونوبات هياج وعنف بدون وجود مبرر مع حالات اكتئاب شديد وفقدان الشغف.

2. سيلان في العين والأنف:

ليس طبيعيا أن يعاني ابنك من الأنفلونزا بشكل مستمر كمبرر منه لسيلان عينه وأنفه، وإنما ذلك دليل على تعاطيه للمخدرات. 

3. تغير دائرة الأصدقاء:

من أعراض الإدمان أيضا حدوث تغيير في دائرة الأصدقاء وظهور أشخاص جديدة وغريبة في حياة ابنك واختفاء محيطه القديم.

4. تراجع المستوى الدراسي:

بالتأكيد المستوى الدراسي أول المتأثرين من تعاطى المخدرات، فمع الوقوع في الإدمان ينشغل المدمن بالحصول على المخدر ويتكرر غيابه عن أماكن الدراسة أو العمل وبالتالي يتراجع أدائه بشكل كبير.

5. طلب الأموال بكثرة:

طلب الأموال بكثرة بحجة شراء الكتب أو الطعام هي علامة قوية علي تعاطى ابنك المخدرات.

6. إهمال المظهر الشخصي:

يبدأ الشخص المدمن في إهمال مظهره الشخصي ونظافته الشخصية وسوف تلاحظ عليه صدور رائحة كريهة والميل إلى ارتداء ملابس بأكمام طويلة لإخفاء كدمات الحقن في الذراعين.

7. تغيرات في النوم والشهية:

النوم والشهية سوف يتعرضان لتغيرات كبيرة ما بين أرق ونوم لساعات طويلة، وفقدان شهية تام أو الشره والاستيقاظ في ساعات متأخرة لتناول الطعام.

8. العزلة الاجتماعية:

في عالم المخدرات المدمن لا يريد الاختلاط بأحد لذا يظل في عزلة اجتماعية عن الجميع ولا يشترك في أي نشاطات أخرى أو يهتم بالعالم الخارجي.


كيف تقي ابنك من إدمان المخدرات؟

توعية ابنك اليوم بأضرار الإدمان تقيه من مصير مظلم ينتظره وينتظر أسرته عند التعاطي، لذا هناك عدة خطوات يجب القيام بها وحمايته من المخدرات تشمل:

1. التوعية بأضرار المخدرات:

يجب توعية ابنك بأضرار المخدرات والآثار الخطيرة التي تترتب على التعاطي حتى تصنع حاجز نفسي بينه وبين المخدر وتعلمه كيفية الرفض في حالة العرض عليه.

2. لا تقم بالتدخين أو تناول المخدرات أمامه:

تجنب تماما التدخين أو تناول أي مواد مخدرة أمامه أو شرب كحوليات حتى لا تصبح مألوفة له ويقوم بتقليدك.

3. امنحه الحب والثقة:

عبر له عن حبك وامنحه الدعم والثقة المستمر واجعلة لغة الحوار والصداقة هي السائدة في المنزل.

4. عالج أي أمراض نفسية:

ساعده على علاج أي اضطرابات نفسية يعاني منها مثل اكتئاب، قلق، توتر، وسواس قهري أو أي أعراض ذهانية قد تؤدي إلى الإدمان.

5. لا تمنحه أموال بكثرة:

لا تكن مفرطا في منحه الأموال ولا تحرمه أيضا، ولكن كن رقيبا على أوجه انفاقه وسد احتياجاته بشكل مناسب.

6. وفر بيئة أسرية هادئة:

وفر له بيئة أسرية هادئة خالية من المشاكل والمشاحنات حتى لا تكون دافع للهروب منها والتوجه للتعاطي.

7. راقب أصدقائه:

من المهم للغاية معرفة المحيط الاجتماعي بابنك والأصدقاء المحيطين به وإبعاده عن أي أشخاص يتعاطون المخدرات.

نأتي للجزء المهم…

كيفية علاج إدمان المخدرات؟

يتم علاج إدمان المخدرات من خلال برنامج علاجي شامل يمر علي 4 خطوات تشمل:

1. فحص طبي شامل:

يتم إجراء فحص طبي شامل لمعرفة حالته الصحية واختيار خطة العلاج المناسبة للمريض.

2. سحب السموم بدون ألم:

هي أول خطوات العلاج ويتم فيها التوقف عن التعاطي وسحب السموم وعلاج أعراض الانسحاب دون أي ألم أو معاناة من خلال بروتوكول دوائي وتحت إشراف طبي دقيق.

3. العلاج النفسي:

هو الخطوة الأهم وبدونها لا تكتمل خطة العلاج وفيها يتم علاج المريض نفسيا وتغيير طريقة تفكيره وسلوكياته السلبية بأخرى إيجابية، وتعليمه مقاومة أفكار التعاطي.

4. التأهيل الاجتماعي ومنع الانتكاسة:

يتم تأهيل المريض اجتماعيا وتعليمه التعايش دون تعاطي المخدرات وتجنب أي عوامل تشجع على التعاطي لمنعه من الانتكاسة.

معلومات تحتاج أن تعرفها عن المخدرات:

Share on facebook
شارك
Share on twitter
غرد
Share on whatsapp
شارك
Subscribe
نبّهني عن
guest
2 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
احمد
احمد
5 شهور

هل تعافي مجمن الافيون وتركه للمخدرات في المنزل صح وهل اول اسبوع له يلجا الي مسكنات ومقويات للاعصاب وايه افضل مسكن له في اول ايامه من التعافي