مستشفى التعافي : 15 عامآ من الخبرة!
بحث عن الإدمان

بحث عن الإدمان الكلمة التي تنتشر بقوة في المجتمع ولكن يغفل الكثير عن معناها ويعتقد أنها تقتصر على المواد المخدرة فقط، ولكن على العكس للإدمان صور وأشكال كثيرة كما أن له أسباب متعددة دفعت إليه، وعلامات تنذر بوقوع الشخص في تلك الدائرة المظلمه تحتاج إلى الانتباه ومعرفة طرق الوقاية وعلاج الإدمان.

تعريف الإدمان؟

تعريف الإدمان في علم النفس بكونه اضطراب نفسي، يحدث نتيجة سيطرة سلوك أو مادة معينة علي المخ بشكل تام وإحداث تغيير في وظائفه العامة المتعلقةبالقدرة على القرار، التعلم، الذاكرة، والشعور، ويعجز معه المدمن عن التوقف عن تعاطى تلك المادة أو القيام بذلك السلوك على الرغم من انعكاسه السلبي على حياته العامة، حيث يواجه وقتها أعراض انسحاب تشمل (رغبة في المخدر أو السلوك الإدماني، القلق، الهياج، التعرق، الإسهال، القيء والغثيان، وارتعاش الجسم) تجبره على العودة إليه مرة أخرى.

وعلى الرغم من أننا في مقدمة عن الإدمان نولي اهتمام خاص بإدمان الكحول والمواد المخدرة والتي تعد أكثر أنواع الإدمان الشائعة وأكثرها خطورة ويرتبط بها دائما مفهوم الإدمان، إلا أن تعريف الإدمان يمتد ليشمل سلوكيات إدمانية أخرى تتضمن الإدمان على الإنترنت، إدمان الطعام، إدمان القمار، إدمان التسوق، إدمان الجنس، إدمان العمل.

استمر في القراءة…

مراحل الوصول للإدمان:

لا يتم الوصول إلي مرحلة الإدمان بشكل مباشر، بل هناك عدة مراحل يجب المرور بها أولا تتضمن:

  1. تجربة المادة المخدرة أو السلوك.
  2. تعاطى المادة المخدرة أو ممارسة السلوك بشكل غير منتظم في المناسبات ويسمى وقتها الشخص بالمستخدم.
  3. تعاطي المخدرات والقيام بالسلوك بشكل منتظم.
  4. الاعتماد النفسي على المادة والسلوك الذي يتم القيام به.
  5. الوقوع في الإدمان والعجز عن التوقف عن تعاطى المواد المخدرة أو التخلي عن السلوك الإدماني.

أكمل معنا….

علامات الوقوع في الإدمان:

في ملخص بحث عن الإدمان اهتم العملاء بنقطة التحول التي تنقل الشخص من مجرد متعاطي إلى مدمن، ولتحديد تلك النقطة المفصلية في حياة المدمن والتأكد من أنه وصل إليها هناك علامات نفسية وجسدية تظهر عليه تتضمن:

1. عجز عن التوقف عن تعاطى المادة أو السلوك:

أبرز العلامات التي تظهر على المدمن هو عجزه عن التوقف عن تعاطى المادة المخدرة أو القيام بالسلوك الإدماني على الرغم من الأضرار التي يعاني منها جراء ذلك الإدمان.

2. الإنكار:

من علامات الوقوع في الإدمان ملاحظة إنكار المدمن بوجود مشكله أو بعجزه أمام المخدر و السلوك الذي يمارسه، واعتقاده بسيطرته عليه وقدرته على التوقف في أي وقت.

3. العزلة:

يميل الشخص المدمن دائما إلى العزلة وعدم الرغبة في الاختلاط أو ممارسة الأنشطة الخارجية.

4. تكرار الوصفات الطبية:

عند إجراء بحث عن الإدمان لوحظ على الشخص المدمن قيامه بتكرار الوصفات الطبية وسعيه للحصول على المخدر بأي طريقة.

5. تغيرات نفسية وجسدية:

يسبب الإدمان تغيرات نفسية واضطراب في السلوك العام فيميل سلوك المتعاطي إلى العنف والهياج، الاكتئاب، وكثرة الريبة والشك.

6. الغياب المستمر عن العمل والدراسة:

من علامات المدمن الانشغال بتعاطي المادة المخدرة والقيام بالسلوك الإدماني وبالتالي إهمال أي انشطة أخرى وتكرار الغياب عن العمل والدراسة.

7. سوء المظهر الخارجي:

من علامات الإدمان سوء المظهر الخارجي وعدم الاهتمام بالنظافة الشخصية وظهور رائحة كريهة تشبه الكاوتش المحروق تنبعث من المدمن.

أضرار الإدمان على الفرد والأسرة والمجتمع:

لا تقتصر أضرار الإدمان على المدمن فقط، وإنما يصبح ذلك المرض كالانفجار البركاني الذي يطول شظاياها جميع من حوله ويصل إلى المجتمع المحيط.

1. أضرار الإدمان على الفرد:

يسبب الإدمان آثار سلبية خطيرة على الحالة النفسية والجسدية للشخص المدمن وتشمل:

  • الإصابة بالأمراض النفسية مثل الفصام، الهلاوس، الاكتئاب، ضعف الذاكرة والتركيز، والبارانويا والشعور بالشك.
  • حدوث تغيرات في السلوك العام والدخول في نوبات هياج وعنف قد تؤدي إلى ارتكاب الجرائم.
  • التعرض إلى السجن أو الوفاة نتيجة التعرض لخطر الجرعة الزائدة أو ارتكاب جرائم السرقة والقتل.
  • الإصابة بالسرطان و الأمراض القلبية، وتلف في وظائف الكبد والكلى.
  • انهيار العلاقات الزوجية و حدوث الطلاق.
  • ارتكاب حوادث القيادة والتعرض لإصابات جسدية خطيرة.
  • خسارة المستقبل المهني والدراسي نتيجة تكرار الغياب عن العمل أو المدرسة.

2. أضرار الادمان على الأسرة:

عند إجراء بحث عن الإدمان وجدنا أن الأسرة هي أول المتضررين من إدمان أحد الأفراد بداخلها، حيث تتعرض للانهيار التام الذي يشمل:

  • عدم تحمل الشخص المدمن للأعباء المادية وبالتالي تفكك الأسرة و حدوث الطلاق.
  • تشرد الأطفال وخروجهم من التعليم و اضطرارهم للعمل.
  •  رغبة الأبناء في تقليد رب الأسرة المدمن وبالتالي وقوعهم في الإدمان.
  • سوء السمعة والتعرض للنبذ الاجتماعي نتيجة وقوع أحد أفراد الأسرة في الإدمان.
  • إصابة الأبناء بالاكتئاب والحزن والتفكير في الانتحار. 
  • التعرض للعنف والإيذاء النفسي والجسدي من الشخص المدمن.

3. أضرار الإدمان على المجتمع:

ينعكس الإدمان بشكل كبير على المجتمع الذي يواجه العديد من الأضرار التي تشمل:

  1. فقدان الكوادر البشرية نتيجة خروجهم عن سوق العمل وعدم قدرتهم على  القيام بأدوارهم المهنية.
  2. خسارة عوامل الإنتاج من آلات وسيارات بسبب كثرة الحوادث.
  3. كثرة ارتكاب جرائم القتل والسرقة والاغتصاب ونشر الهلع وعدم الشعور بالأمان بين أفراد المجتمع.
  4. خسارة العديد من الأرواح نتيجة كثرة الحوادث ووجود حالات وفاة.

لا تتوقف هنا…

أسباب الإدمان:

عند إجراء ملخص بحث عن الإدمان اهتم الباحثون بمعرفة الأسباب التي تدفع إليه باعتباره في المقام الأول مرض نفسي هناك دوافع سببته، والتي تتراوح ما بين دوافع بيئية، نفسية أو وراثية وتشمل:

1. الرغبة في الشعور بالسعادة:

السبب الرئيسي في الإدمان هو رغبة الشخص المدمن في الشعور بالسعادة والنشوة التي تخلفها المادة المخدرة أو ما ينتج عن القيام بالسلوك المعتاد المسبب للسعادة.

2. تخفيف الضغط:

الضغوط الحياتية سواء في العمل أو الأسرة تدفع بشكل كبير الشخص للهرب منها أو تخفيف الشعور بها، لذا لجأ إلى مصدر يمنحه مشاعر الاسترخاء و يفصله عن العالم المحيط.

3. الإصابة بأمراض نفسية:

تأتي الأمراض النفسية مثل الاكتئاب، الفصام، اضطراب ثنائي القطب، الوسواس القهري في قائمة مسببات الإدمان والتي تدفع المريض إليه، نظرا لعدم قدرته على التعامل معها.

4. الصدمات العاطفية:

الصدمات العاطفية الناتجة عن وفاة أحد المقربين أو التعرض للخيانة و حدوث الطلاق يسبب الدخول في حالة حزن وعدم القدرة على التعامل معها وبالتالي الوقوع في الإدمان.

5. فقدان الثقة في النفس:

فقدان الثقة في النفس وعدم الرضا على المظهر الخارجي أو القدرة علي تكوين علاقات، تدفع الشخص إلى خلق عالم بديل يعزز شعوره بالثقه في نفسه لذا يتجه للجوء إلى تعاطي المخدرات والوقوع في الإدمان.

6. الفراغ والشعور بالملل:

حياة الفراغ والشعور بالملل وعدم وجود هدف، أو عيش حياة يتخللها شغف هي أحد الدوافع إلى الإدمان.

7. وجود بيئة تشجع على الإدمان:

البيئة والمجتمع الذي يتقبل فكرة تعاطي المخدرات أو ممارسة أحد السلوكيات الإدمانيه تدفع الشخص إلى الوقوع في الإدمان رغبة منه في الاندماج مع المجتمع وعدم الشعور بالوحدة.

8. توفر العوامل الوراثية:

الجينات الوراثية ووجود أحد الآباء ممن يتعاطون المخدرات تلعب دور في استعداد الأبناء ووقوعهم في الإدمان.

9. تعزيز القدرة الجنسية:

الرغبة في تقوية القدرة الجنسية تدفع الشخص إلى تعاطى المخدرات والوقوع في الإدمان ظنا منه بقدرتها على تقوية الحياة الجنسية.

نأتي للجزء المهم…

كيفية الوقاية من الإدمان؟

حتى يتم الوقاية من الإدمان وتجنب الوقوع فيه، هناك عدد من الطرق التي يجب علي أفراد الأسرة والمجتمع والدولة القيام بها حتى يحد من انتشار تلك الظاهرة وتشمل:

  1. نشر التوعية بين أفراد المجتمع عن المخدرات وما يترتب عليها من أضرار جانبية خطيرة.
  2. علاج الأسباب النفسية التي تدفع للإدمان وبالتالي تجنب الوصول إليه.
  3. تجنب الأماكن والمحيط الاجتماعي الذي يشجع على الإدمان.
  4. تدريب الأفراد على التعامل السليم مع الضغوط الحياتية والمشاكل الصعبة بهدوء بدون اللجوء للمخدر أو أي سلوك إدماني.
  5. إنشاء مراكز رياضية وثقافية تستوعب الطاقات المكبوتة لدى الشباب ليتم تفريغها بداخلها وعدم التفكير في تعاطى المخدرات أو ارتكاب سلوكيات إدمانية.

كيفية علاج الإدمان؟

كيفية علاج الإدمان؟

يتم علاج الإدمان وفقا لبروتوكول طبي يهدف إلى علاج جميع الجوانب النفسية والجسدية، فيمر الشخص المدمن بعدة مراحل تشمل:

1. الفحص الطبي:

تظهر مرحلة الفحص الطبي في حالة الإدمان على المواد المخدرة وما تسببه من آثار نفسية وجسدية خطيرة تحتاج إلى توقيع كشف شامل على المريض واختيار البروتوكول العلاجي المناسب له.

2. سحب السموم:

عند تعاطى المواد المخدرة فإنها تسبب اعتماد جسدي يحتاج إلى برنامج دوائي لعلاج الأعراض الناتجة عن التوقف عن التعاطي فتمر بسهولة بدون ألم.

3. العلاج النفسي:

العلاج النفسي هو العنصر المشترك في علاج جميع  أنواع الإدمان، ويهدف من خلاله الفريق الطبي إلى علاج الأسباب النفسية التي دفعت الشخص إلى الوقوع في الإدمان وعلاجها وبالتالي القضاء عليه من جذوره، مع تغيير حياة المريض وأفكاره العامة التي نشأت من الوقوع في الإدمان، وتوجيهه لاعتناق أفكار وسلوكيات جديدة تعيدة لحالته الطبيعية مرة أخرى.

4. التأهيل الاجتماعي:

في تلك المرحلة يتهيأ المريض للخروج للعالم الخارجي مرة أخرى والعيش دون تعاطى المخدر أو القيام بسلوكه الإدماني، والتعامل الصحيح مع المحفزات التي تسبب الإدمان فيتم تجنبها وبالتالي يمنع من الانتكاسة.

معلومات تحتاج أن تعرفها عن الإدمان:

إذا كنت تعاني من الإدمان فإنك لست مضطرا لتخطي رحلة العلاج بمفردك، ففي مستشفى التعافي نحن متواجدون لمساعدتك، تواصل معنا الآن.

 

Leave Comment:

أنت لست وحدك تواصل معنا الأن

لست مضطرا ان تحارب الإدمان بمفردك فنحن بجوارك ندرك جيدا مع تعانيه وجاهزين لمساعدتك.