كيفية علاج إدمان الأفيون بدون انتكاسة في 5 خطوات؟

وقت القراءة: 4 دقائق
2018-12-01
علاج إدمان الأفيون نهائيا بدون انتكاسة في 5 خطوات


علاج إدمان الأفيون قد تسمع نصيحة شخص بتناول دواء معين أو يقترح عليك أحدهم الاكتفاء بحضور اجتماعات، ولكن تلك الطرق تمثل نسبة نجاحها 10%، والحل الفعال للتخلص من الإدمان من خلال الخضوع لبرنامج علاجي شامل في أحد مراكز علاج الإدمان يشمل 5 خطوات علاجية تهدف إلى تغيير سلوكياتك وأفكارك تماما و تضمن لك الوصول للتعافي التام نهائيا بدون ألم أو انتكاسة.

كيف يحدث إدمان الأفيون؟

الأفيون هو أحد المواد المخدرة الطبيعية والتي كانت تستخدم قديما لتسكين آلام المعدة والأسنان، ومع التعاطي المستمر لها خارج الإطار الطبي سببت الاعتماد النفسي والجسدي والذي تطور إلى الوصول للإدمان وذلك لعدة أسباب:

  • ينتج عن تعاطى الأفيون الشعور بالنشوة والاسترخاء نتيجة زيادة إفراز هرمون الأندروفين المسؤول عن السعادة.
  • التعاطي المستمر للمخدر يسبب اعتماد مراكز المخ على ذلك المستوى العالي من هرمونات السعادة ويعتبر الأفيون هو المصدر الوحيد لها.
  • مع استمرار تعاطي حبوب الأفيون يضعف تأثير الجرعة المعتادة ويصعب عليك الوصول للنشوة الأولى فيدفعك الجسم لزيادة الجرعة للحصول على شعور يماثل الجرعات الأولى.
  • يصبح الأفيون هو المحرك لحياتك فلا تستطيع وظائف الجسم العمل بدونه وهذا ما يعرف بالإدمان، ومع أي محاولة للتوقف عنه تواجه أعراض انسحاب صعبة تحتاج إلى الخضوع لخطة شاملة ل علاج الإدمان .

أعراض إدمان الأفيون النفسية والجسدية:

تظهر تغيرات نفسية وجسدية مبكرة ناتجة عن بدء ادمان الأفيون في صورة عدة اعراض تتضمن:

  • رغبة شديدة في تعاطي المخدر.
  • ميل لزيادة الجرعة.
  • التبلد واللامبالاة.
  • عدم الإحساس بالزمن.
  • عدم الشعور بالألم.
  • الغثيان والقيء.
  • حكة وحساسية
  • احتقان أو احمرار في العين.
  • تعب وإرهاق.
  • نعاس شديد.

مضاعفات و أضرار إدمان الأفيون على المدى البعيد:

على المدي البعيد يتطور تأثير الأفيون على الحالة النفسية والجسدية فيسبب أضرار الأفيون الخطيرة وتشمل:

  • اكتئاب حاد يصل للانتحار.
  • هلاوس سمعية وبصرية.
  • جلطات دماغية وقلبية.
  • العجز الجنسي.
  • التبلد واللامبالاة.
  • الانسحاب من الأنشطة الاجتماعية.
  • فقدان العمل أو الدراسة.
  • الإصابة بالإيدز وفيروس سي.

طرق علاج إدمان الأفيون:

نظرا لاختلاف حالتك الصحية ، فإنك بحاجة إلى برنامج علاج إدمان الأفيون مفصل خصيصا لك و يناسب احتياجاتك، ولن يتم ذلك بالمرور بعدة خطوات علاجية تبدأ بفحصك طبيا تليها العلاج النفسي والتأهيل الاجتماعي.
وتستمر مدة علاج الإدمان من الأفيون من 10-15 يوم في مرحلة سحب السموم أما العلاج النفسي فيصل من 3-6 شهور.، وتتضمن خطواته:

  1. التشخيص والفحص الطبي:



    الفحص الطبي والتشخيص الدقيق
    ما أن تبدأ رحلة علاج الأفيون حتى يقوم الفريق الطبي ب:
    1.  الكشف الدقيق و إجراء كافة التحاليل اللازمة مثل تحليل فيروسات، صورة دم، تحليل لوظائف الكبد والكلى، وذلك لتحديد الأضرار الجانبية التي طالتك وتركت آثارها عليك.
    2. جمع كافة المعلومات عنك تتضمن مدة التعاطي، تاريخك المرضى، هل تلك أول تجربة علاجية لك أم لا.
    3.  اختيار البرنامج العلاجي المناسب لحالتك الصحية.

  2. التخلص من السموم وعلاج أعراض الانسحاب دون ألم:

    التخلص من السموم وعلاج أعراض الانسحاب
     1. تبدأ تلك المرحلة بمنعك من تعاطي المخدر ثم استخدام بروتوكول دوائي تعرف ب أدوية علاج إدمان الأفيون مثل بوپرنورفين بما يناسب حالتك الصحية يهدف إلى علاج أعراض انسحاب الأفيون مثل (الرغبة في المخدر، الهلاوس، الاكتئاب الحاد، الأرق، آلام حادة في الجسم، قئ وغثيان) فتمر دون ألم.
    2. تخضع طوال تلك المرحلة لرقابة طبية دقيقة طوال ال24 ساعة لمراقبة وظائفك الحيوية والتدخل عند الحاجة.
    3. يقوم خبراء التغذية بوضع نظام غذائي صحي يقوي المناعة ووظائف الجسم لمواجهة تلك الأعراض.

  3. العلاج النفسي والتغبير السلوكي:

    التأهيل الاجتماعي وتجنب الانتكاسة
    1. تتضمن تلك المرحلة من علاج الإدمان على الأفيون جلسات العلاج النفسي البحث عن الأسباب الرئيسية التي دفعتك إلى تعاطي الأفيون وعلاجها حتى لا تتكرر مرة أخرى.
    2. تغيير السلوك الإدماني واستبداله بآخر إيجابي، وإعادة الثقة إلى نفسك والسيطرة علي حياتك مرة أخرى، وتعليمك مقاومة اللهفة تجاه المخدر من خلال برامج التأهيل السلوكي.
    3. حضور جلسات برنامج ال12 خطوة والتي تركز علي الجانب الروحاني بداخلك وتعزز علاقتك مع الله تمنحك القوة والثقة، مع إحاطتك بمرضى آخرين تتشاركون معا الرحلة العلاجية فتوفر مجتمع داعم يمنحك المساندة والتشجيع
    4. علاج الأمراض النفسية المترتبة على الادمان والمعروفة بـ التشخيص المزدوج مثل الاكتئاب والهلاوس برامج دوائية وأساليب علاج نفسي مبتكرة لضمان عدم تكرارها.

  4. التأهيل الاجتماعي وتجنب الانتكاسة:

    التأهيل الاجتماعي وتجنب الانتكاسة
    تعد مرحلة التأهيل الاجتماعي أحد الركائز الأساسية في مرحلة علاج الإدمان من الأفيون، والتي تعمل على تحقيق عدة أهداف:
     1. تدريبك على العيش دون استخدام الأفيون ومواجهة الضغوط والمشاكل وحالة القلق والاكتئاب  بدون اللجوء إلي المخدر.
    2. تجنب العوامل التي تحفزك على التعاطي من أصدقاء وأماكن أو حتى مشاهد وصور لمنع الانتكاسة.

  5.  استمرار الرعاية بعد العلاج:

    استمرار المتابعة بعد العلاج
    تهدف تلك المرحلة إلي استمرار الرعاية بعد العلاج لتجنب الانتكاسة والعودة إلى التعاطي مرة أخرى من خلال:
    1. متابعتك بشكل مستمر وتوفير الدعم والمساندة لضمان استمرار التزامك بالخطة العلاجية عن طريق لقاءات دورية منتظمة سواء كانت بشكل فردي أو جماعي.
    2. دفعك نحو إيجاد عمل أو العودة لصفوف الدراسة لضمان دمجك في المجتمع وبدء حياة جديدة.
     3. اشتراكك في الأنشطة والفعاليات التي تقيمها المصحات توفر لك بيئة صحية ومجتمع داعم يمنعك من الانتكاسة.

كلمة من مستشفى التعافي…

الاستمرار في إدمان الأفيون يعرضك لمخاطر صحية كبيرة، كل لحظة تمر عليك تقربك من السجن للوفاة، وكلما أسرعت في العلاج تجنبت كل تلك المخاطر.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments