مستشفى التعافي : 15 عامآ من الخبرة!

علاج الترامادول في المنزل يتم من خلال مستشفى التعافي التي توفر كورس العلاج المنزلي، والذي يشمل التخلص من السموم بدون ألم باستخدام برنامج دوائي، العلاج النفسي، والتأهيل الاجتماعي، وحتى يحقق الهدف منه يجب توفر عدة شروط تشمل متابعة دقيقة، وتوفير جو صحى يشجع على العلاج، إلى جانب أن تكون فترة الإدمان قصيرة والحالة الصحية ليست متضررة بشكل كبير.

هل يمكن علاج الترامادول في المنزل؟

تبطيل الترامادول فى البيت أمر يمكن جدا تحقيقه، وعلى الرغم من أنه ليس الخيار المرجح فى جميع الحالات إلا أنه يمكن النجاح فيه ولكن عند توفر عدة شروط:

  •  أن يكون علاج الترامادول في المنزل تحت إشراف طبي دقيق والذي يقوم بتحديد أساليب العلاج التي تناسب كل مريض .
  •  لا يكون علاج الترامادول في المنزل مناسب لبعض الحالات وخاصة المتقدمة منها، والتي تحتاج إلى إقامة كاملة فى أحد مراكز علاج الادمان المتخصصة و الخضوع لرقابة مستمرة.
  • أن يوفر المنزل جو صحي ورقابة مستمرة أثناء فترة العلاج.

ما هي طرق علاج ادمان الترامادول في المنزل؟

يتم علاج ادمان الترامادول فى البيت من خلال كورس منزلي تقدمه مستشفى التعافي ويشمل عدة طرق:

  •   تتعلق بالجانب الجسدي من خلال استخدام برامج دوائية لسحب السموم من الجسم.
  • الجانب النفسي من خلال برامج العلاج النفسي التي تتم عبر الزيارات الدورية فى المنزل أو المستشفى.

كيفية علاج ادمان الترامادول في المنزل؟

كيفية-علاج-الترامادول-فى-المنزل-دون-ألم)

أول خطوة فى رحلة علاج ادمان الترامادول في المنزل تبدأ بالتواصل مع الفريق الطبي مع مستشفى التعافي والذي يقوم بفحص الحالة الصحية وإخضاع المريض لكورس علاج منزلي متخصص فى كيفية علاج الترامادول في المنزل ويشمل الكورس:

  • فحص المريض وتحديد الأضرار النفسية والجسدية الناتجة عن ادمان الترامادول.
  • الاقلاع عن الترامادول بالتدريج واستخدام برنامج دوائي لمواجهة أعراض الانسحاب تحت إشراف طبي متخصص و بجرعات محددة لفترة معينة، فتمر بدون ألم أو الشعور بمعاناة.
  • الخضوع لنظام غذائي صحي متوازن يعزز المناعة ويساعد على تخليص الجسم من السموم، يتكون من الخضروات والفاكهة والمعادن المفيدة للجسم.
  • يشمل علاج الترامادول بالمنزل إجراء جلسات علاج نفسي فردي تهدف إلى معرفة الأسباب الرئيسية للإدمان وعلاجها .
  • تدريب أسرة المريض على كيفية التعامل معه وتوفير جو صحى يشجع على العلاج.
  • وضع برنامج رياضي لممارسة الأنشطة والألعاب الرياضية التي تعيد للجسم قوته البدنية مرة أخرى.
  • وضع جدول يومي للمريض يتضمن ممارسة الهوايات والأنشطة المختلفة التى تشغل تفكيره عن التفكير فى المخدر.
  • تأهيل المريض للعودة إلى الحياة الطبيعية مرة أخرى والتعامل مع ضغوطات الحياة بدون اللجوء إلى المخدر.
  • وجود رقابة طبية مستمرة وزيارات دورية أثناء علاج الترامادول في المنزل، يصاحبها تدخل سريع عند الحاجة إلى ذلك.
  • القدرة على التفرغ لعدة أيام من العمل أو الدراسة أثناء تلقي علاج الترامادول في المنزل.

كيفية الاقلاع عن الترامادول في المنزل بدون الم؟

يتم علاج ادمان الترامادول في المنزل بدون ألم من خلال مواجهة أعراض الانسحاب ببرنامج دوائي يخفف من آثارها على المريض فتمر بدون ألم أو معاناة، ويتم تحديده من قبل أطباء متخصصين فى علاج السموم.

الشروط التى يجب توافرها ل تبطيل الترامادول فى البيت: 

قبل البدء فى رحلة التخلص من ادمان الترامادول في المنزل هناك عدد من الشروط التي يجب توفرها حتى تمر الرحلة العلاجية بسلام وتحقق النتيجة المرجوة بدون حدوث أي آثار جانبية تسبب نتيجة عكسية تشمل:

  • أن تكون الحالة الصحية للمريض ليست متضررة بدرجة كبيرة ولم يصل لدرجة إدمان عالية، فلا يحتاج إلى رقابة مستمرة.
  • أن يتمتع المنزل بجو صحى هادىء مشجع على علاج ادمان الترامادول فى البيت.
  • وجود رقابة أسرية و نظام أمان يمنع تسرب المواد المخدرة للمريض أثناء رحلة علاج الترامادول في المنزل.
  • الابتعاد عن أى محفزات أو ذكريات قد تدفع إلى التعاطي يساعد على تبطيل الترامادول فى البيت.
  • تمتع أفراد الأسرة بالمعرفة اللازمة عن كيفية التعامل مع المريض خاصة فى فترة أعراض الانسحاب والتعرض لنوبات هياج، وتشجيعه على تلقي العلاج.
  • ضرورة تلقي العلاج تحت إشراف طبي دقيق وعدم الاعتماد على التجربة الشخصية.
  • سرعة التواصل مع الطبيب المعالج عند الحاجة إليه.
  • القدرة على التفرغ أثناء فترة علاج الترامادول في المنزل لعدة أيام من العمل أو الدراسة.

لماذا علاج الترامادول في المستشفى افضل من المنزل؟

على الرغم من أن البعض يفضل تبطيل الترامادول في المنزل عن العلاج في المستشفى إلا أن يظل خيار اللجوء لمصحات علاج الادمان هو الحل الأفضل والأكثر فعالية نظرا لتمتع المستشفى بعدد من المميزات مثل:

  • وجود رقابة طبية مستمرة خلال فترة أعراض الانسحاب وسرعة التدخل والاستجابة من قبل الطبيب المعالج، تساعد على تخطي المرحلة دون ألم أو أي آثار جانبية تسبب نتيجة عكسية.
  • توفر جو صحى يشجع على العلاج من خلال الطاقم الطبي المتخصص.
  •  عدم الشعور بالوحدة من خلال اللقاءات الجماعية مع المرضى الآخرون.
  • وجود نظام أمان وسياسة صارمة تمنع تسرب المواد المخدرة، وعدم التعرض لأي محفزات أو مثيرات تشجع على الرجوع للتعاطي.
  • وجود أطباء وعاملين متخصصين و مدربين على التعامل مع المريض، واكتشاف تكرار تعاطيه الترامادول فى أي وقت أثناء العلاج
  • الإلتزام بحضور جلسات العلاج النفسي واللقاءات الاجتماعية التى تساعد على علاج أسباب الإدمان وضمان عدم تكراره.
  • تدريب المريض على تغيير سلوكه الشخصي السلبي بآخر إيجابي وتجنب الانتكاسة.

 

Leave Comment: