مستشفى التعافي : 15 عامآ من الخبرة!
علاج الكبتاجون بالاعشاب

علاج الكبتاجون بالأعشاب بالتأكيد قد سمعت عنه قبل ذلك من أحد أقاربك أو أصدقائك، فهو جزء من الثقافة العربية المتوارثة والتي انتشرت بقوة بين الناس، وأقبلوا عليه اعتقادا منهم بفعاليته في العلاج وقدرة الأعشاب على تخليص المريض من الإدمان بأقل تكلفة ممكنة، ولكن كان للطب رأي آخر يخالف ما يتم اعتقاده، وسوف تتعرف على الرأي الصحيح وما إذا كان علاج الكبتاجون بالأعشاب فعالة أم لا.

كيفية علاج الكبتاجون بالأعشاب؟

علاج الكبتاجون بالاعشاب

علاج الكبتاجون بالأعشاب هو أحد الطرق البدائية التى كانت تستخدم فى علاج إدمان الكبتاجون، وعلى الرغم من استمرار تداوله بين الناس إلى الآن، إلا أنه أثبت فشله طبيا في أغلب الحالات باستثناء البعض منها. 

ويعرف علاج الكبتاجون بالأعشاب بأنه عبارة عن وصفة تنتج عن خلط مجموعة من الأعشاب الطبيعية، أو استخدام كلا منها علي حدى، لتساعد على تخلص الجسم من السموم وتعزيز المناعة أثناء  الامتناع عن تعاطي جرعة جرعة المخدر المعتادة وتتضمن:

1. الثوم:

  • يتم تناول الثوم من خلال إضافته للطعام، أو بمفرده كل يوم.
  • يهدف الثوم إلى مساعدة الجسم للتخلص من السموم العالقة به.

2. عشبة الجنسنج:

  • تساعد عشبة الجنسنج على تعزيز مناعة الجسم.
  • تساهم عشبة الجنسنج على إزالة أي شعور بالتعب أو الإرهاق.
  • تعمل عشبة الجنسنج على إحداث توازن في ضغط الدم والمحافظة عل استقراره أثناء مواجهة أعراض الانسحاب.
  • يتم طحن عشبة الجنسنج و تناولها في شكل بودرة وإضافتها للطعام.

3. الزعتر:

  • يتم تناول الزعتر من خلال غليه بالماء وشربه في صورة سائلة.
  • يعمل الزعتر على مواجهة أعراض الانسحاب الصعبة الناتجة عن تقليل جرعة مخدر .

4. الحلبة:

  • تعمل الحلبة على تقوية وظيفتي الكبد والكلى للتخلص من السموم.
  • يتم تناول الحلبة من خلال غليها بالماء وشربها مرة أو مرتين في اليوم.

5. الشاي الأخضر:

  • الشاي الأخضر هو أحد الأعشاب الطبيعية التي يتم استخدامها لإزالة السموم من الجسم أثناء فترة سحب السموم.
  • يتم تناول كوب من الشاي الآخضر مرة واحدة في اليوم أو مرتين على أقصى تقدير.

أكمل معنا..

لا يقتصر علاج الكبتاجون بالأعشاب على مجرد عدم فعاليته، ولكنه يسبب أضرار جانبيه أخرى تعرف عليها.

أضرار علاج الكبتاجون بالأعشاب:

يسبب علاج الكبتاجون بالأعشاب أضرار جانبية خطيرة ليست فقط متعلقة بتأثير الأعشاب على الجسم، ولكن أيضا بسبب عدم فعاليتها كحل طبي يقدم علاج فعال للإدمان من المخدرات وذلك نتيجة لعدة أسباب متعلقة بعدم القدرة على مواجهة أعراض الانسحاب أو القيام بالعلاج النفسي.

هل الأعشاب تتحكم فى أعراض الانسحاب؟

لا تستطيع الأعشاب مواجهة أعراض الانسحاب من نوبات الهياج والعنف، الاكتئاب، الشعور بآلام فى العضلات والمفاصل مما قد يعرض المريض و أفراد الأسرة لإيذاء نفسي وجسدي.

ما هو تأثير الأعشاب على حالة المريض النفسية؟

عدم قدرة الأعشاب على إيجاد حلول جذرية لعلاج الإدمان من المخدرات تعرض المريض لتعاطي الكبتاجون مرة أخرى، إلي جانب أن الكبتاجون يترك أضرار نفسية وجسدية على الصحة العامة للمريض لا تستطيع الأعشاب علاجها، مما يؤدي إلى سوء الحالة الصحية للمريض.

هل يؤثر علاج الكبتاجون بالأعشاب على العلاج الطبي فيما بعد؟

استمرار خوض تجارب العلاج الغير مجدية يؤخر من تلقي العلاج الطبي للمريض مما يزيد من سوء حالة المريض الصحية، إلى جانب أنه نتيجة لعدم النجاح في خوض تجربة العلاج بالأعشاب ينتاب المريض مشاعر يأس وتمسك بحياة الإدمان أكثر.

استمر في القراءة..

على الرغم من فشل هذا النوع من العلاج، لماذا مازال هناك إقبال عليه؟

ما هي الأسباب التي تدفع الناس إلى علاج الكبتاجون بالأعشاب؟

علي الرغم من زيادة الوعي الطبي بين الناس بعدم جدوى علاج الكبتاجون بالأعشاب، إلا أن مازال الإقبال علي هذا النوع من العلاج ليس بالقليل نظرا لوجود عدة أسباب وقناعات شخصية تدفع المرضى إلى هذا النوع من العلاج:

  1. قلة تكلفة علاج الأعشاب عن تلقى العلاج الطبي والإقامة داخل المستشفى.
  2. الخوف من العلاج الطبي ومايمكن أن يسببه من آلام جانبية.
  3. عدم الثقة فى مستشفيات علاج الإدمان وما يمكن أن تقدمه من خدمة طبية فعالة، والرغبة في علاج الكبتاجون بدون مستشفى.
  4. خوف المريض من انتشار خبر علاجه نتيجة غيابه عن العمل أو الدراسة.
  5. الثقة في فعالية الأعشاب وقدرتها على التخلص من إدمان الكبتاجون.

 

ولكن السؤال الذي يطرح نفسه…

هل علاج الكبتاجون بالأعشاب بديل للعلاج الطبي؟

على الرغم من شيوع الاعتقاد بإمكانية استبدال الأعشاب بالعلاج الدوائي والنفسي، إلا أن هذا الإعتقاد أثبت عدم نجاحه في أغلب حالات الإدمان على أرض الواقع، فالأعشاب بمختلف أنواعها لا تستطيع القيام بدور علاج الإدمان من المخدرات طبيا بشقيه الدوائي والنفسي،سواء شمل ذلك سحب السموم من الجسم ومواجهة أعراض الانسحاب أو القيام بالعلاج النفسي والتأهيل الاجتماعي للمريض.

نأتي إلى أهم جزء…..

لماذا يجب علاج الكبتاجون طبيا بدل العلاج بالأعشاب؟

لاشك أن العلاج الطبي هو أفضل وأنجح الوسائل لعلاج إدمان الكبتاجون نهائيا وتجنب الانتكاسة، ويتم ذلك من خلال عدة خطوات تشمل:

  • إجراء فحص طبي شامل على المريض في مستشفى التعافي لمعرفة حالة المريض الصحية.
  • إلحاق المريض بمرحلة الديتوكس وخضوعه لبرنامج دوائي يهدف إلى علاج الأعراض الانسحابية ومنع الجسم من الرغبة في المخدر.
  • علاج الأسباب الرئيسية المؤدية للإدمان من خلال جلسات علاج نفسي فردي وجماعي.
  • تدريب المريض على العودة للحياة الاجتماعية مرة أخرى، من خلال برامج التأهيل الاجتماعي وذلك لتجنب الانتكاسة.

 

 لست مضطرا لتخطي رحلة العلاج من الإدمان بمفردك، ففي مستشفى التعافي نحن متواجدون لمساعدتك تواصل معنا الآن.

 

 

 

 

 

 

 

 

Leave Comment: