متى يفقد مدمن الكبتاجون عقله وكيف تتعامل معه؟

وقت القراءة: 3 دقائق
2021-11-02

متى يفقد مدمن الكبتاجون عقله؟

هل مدمن الكبتاجون يشك في الجميع؟ هل يعاني من هلاوس سمعية وبصرية؟ إذا كان هناك شخص بالقرب منك يتعاطى الكبتاجون وبدأت تظهر عليه اضطرابات نفسية وتصرفات غريبة؟ فتلك المرحلة إذن تنذرك ببدء الإصابة بأضرار الكبتاجون العقلية، وكلما أسرعت في التدخل وعلاجها تجنبت مخاطر كبيرة قد تؤدي لإيذاء المدمن نفسه ومن حوله.

متى يفقد مدمن الكبتاجون عقله؟

متى يفقد مدمن الكبتاجون عقله

مع الاستمرار في تعاطي مخدر الكبتاجون يوميا، تتأثر وظائف المخ سلبيا ويبدأ المدمن في الشعور باضطرابات الذاكرة، ضلالات، نوبات شك، وهلاوس سمعية وبصرية وعدم القدرة على استيعاب الأمور أو إدراكها على نحو سليم.

ومن هنا نستطيع أن نقول أن نهاية مدمن الكبتاجون لو لم يتلق العلاج المناسب ستكون الجنون بلا شك، ومن الممكن أن تتسبب الجرعات الزائدة من الكبتاجون في وفاة المدمن.

على النقيض من الممكن أن يكسب المدمن حياته وينقذ مستقبله إذا اقتنع بفكرة علاج الإدمان وطلب مساعدة أحد مراكز علاج الإدمان المعتمدة.

الأعراض التي تدل على أن مدمن الكبتاجون يفقد عقله:

تستطيع أن تجزم أن مدمن الكبتاجون بدأ يعاني من اضطرابات عقلية خطيرة تمثل تهديد لحياته وحياة من حوله، من خلال ظهور عدة علامات تشمل:

أعراض تدلك على أن مدمن الكبتاجون يفقد عقله

1. نوبات شك:

يشك المدمن في كل من حوله تصل إلى اتهام زوجته بالخيانة بمجرد التحدث مع شخص غريب مما يجعله مضطرب دائما.

2. جنون العظمة:

يعد جنون العظمة من أكثر أنواع الجنون التي تصيب مدمني الكبتاجون؛ نتيجة شعور وهمي بقوى خارقة تدفعه لاتخاذ قرارت خطيرة.

3. ضلالات:

من علامات مدمن الكبتاجون الإيمان بحدوث مؤامرات ضده، وتسيطر عليه أفكار غريبة وغير منطقية وهذا لا يمت للواقع بصلة.

4. هلاوس سمعية وبصرية:

متى يفقد مدمن الكبتاجون عقله؟ الإجابة هي في ” هلوسة الكبتاجون“، والتي تتضمن الهلاوس السمعية والبصرية، فتجده يتحدث لأشخاص غير موجودين، ويخبرك أن هناك شخص موجود معه في الغرفه مما يجعله منفصلا عن الواقع الحقيقي.

5. نوبات هياج وعنف:

متى يفقد مدمن الكبتاجون عقله؟ السر في نوبات الهياج والعنف والعصبية الشديدة التي تواجهه وقد تدفع لإيذاء نفسه ومن حوله.

كيف تتعامل مع مدمن الكبتاجون وتبدأ العلاج بسرعة؟

عند الوصول لتلك الحالة الخطيرة من تعاطي الكبتاجون، يصبح الحل الوحيد هو اتخاذ قرار علاج إدمان الكبتاجون بشكل فوري وإلحاق المدمن ببرنامج شامل من أجل حمايته من فقدان العقل والجنون أو الانتحار بسببب الاكتئاب والأمراض النفسية؛ أو حتى إيذاء من حوله بسبب الضلالات ونوبات الشك، تنقسم خطة العلاج إلى أربعة مراحل، وهي:

1. التقييم والفحص الشامل:

في أول مرحلة يخضع  المدمن لفحص شامل بأيدي نخبة من أمهر الأطباء في مختلف التخصصات الطبية، بهدف تقييم حالته الجسدية والنفسية، إضافة إلى طلب التحاليل اللازمة، وبناء على ذلك يقرر الأطباء خطوات العلاج المناسبة للشخص.

2. سحب السموم ومواجهة أعراض الانسحاب دون ألم:

في هذه المرحلة يتخلص جسم المدمن من سموم الكبتاجون، ويحرص الأطباء في مراكز علاج الإدمان على إعطاء المدمن الأدوية المناسبة، حتى لا يشعر بأعراض الكبتاجون الانسحابية.

تستغرق هذه المرحلة مدة تتراوح من 10 إلى 15 يوما، تكون تحت الإشراف الطبي الدقيق لمراقبة العلامات الحيوية في أثناء رحلة سحب السموم، بهدف تجنب أي مواقف خطرة قد تحدث للمدمن.

 3. العلاج النفسي والتأهيل الاجتماعي:

بعد أن ينجح الأطباء في سحب سموم الكبتاجون، يرتب الأطباء النفسيون عدد من الجلسات النفسية لمساعدة المتعافي على استعادة نفسيته الجيدة السوية بواسطة جلسات نفسية فردية وجلسات العلاج السلوكي المعرفي.

يساعد الطبيب المتعافي على التغلب على أسباب الإدمان، وإيجاد حلول لمشكلاته بعيدا عن العودة للمخدرات من جديد.

كذلك تشمل هذه المرحلة جلسات علاج جماعية تحيط المدمن بمجتمع علاجي داعم يشاركه خبراته وتجاربه فيندمج معهم ويشعر بالألفة والانتماء ويستمر في طريق العلاج.

4. الرعاية بعد العلاج ومنع الانتكاسة:

من أهم المراحل لنجاح علاج الإدمان هي خطوة اندماج المتعافي مع المجتمع كعضو ناجح فعال واستمراره في الحياة الصحية وعدم عودته للكبتاجون مرة أخرى.

لذلك تهتم مركز  التعافي بمرحلة التأهيل الاجتماعي للمتعافي بعد أن ينتهي من العلاج، ذلك بواسطة ندوات واجتماعات دورية بالمستشفى، تجمع الأطباء والمتعافين لتقديم الدعم والمشورة في جو أسري داعم ومشجع.

نستمر في متابعته بعد العلاج وتعليمه كيف يتعامل مع الضغوط والمشاكل بدون المخدر لمنعه من الانتكاسة.

كلمة من مستشفى التعافي…

عندما يبدأ مدمن الكبتاجون في فقدان عقله سوف تظهر عليه علامات واضطرابات عقلية تنذرك بوجود تهديد خطير على حياته وحياة من حولك، وكلما تدخلت بشكل فوري وبدأت علاجه جنبته وجنبت نفسك مخاطر كبيرة مستقبلا.

Share on facebook
شارك
Share on twitter
غرد
Share on whatsapp
شارك

مقالات ذات صلة:

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *