مستشفى التعافي : 15 عامآ من الخبرة!
مدة علاج الإدمان

مدة علاج الإدمان كم تستغرق بالظبط؟ وهل تختلف من شخص لآخر أم تتساوى في جميع الحالات؟ أحد أهم الاسئلة التي تتطرح نفسها على مرضى الإدمان هو معرفة  مدة علاج الإدمان والتي تنقسم إلى مدة مرحلة أعراض الانسحاب، فترة العلاج النفسي، والتأهيل الاجتماعي، ولكنها ليست مرتبطة برقم وإنما بالحالة الصحية لذلك يمكن تقليل المدة عند توفر العوامل التي تساعدك على حدوث ذلك.

ما هي مدة علاج الإدمان من المخدرات؟

مدة علاج الإدمان

تختلف مدة علاج الإدمان من مريض لآخر على حسب وضعه الصحي وما يتطلبه من خدمات طبية وبرامج علاجية، إلى جانب مدة الإقامة فى المستشفى، ولكن فى أغلب حالات الإدمان تتراوح فترة علاج الإدمان من 1-6 شهور، والتي كلما زادت عن ذلك كلما وصل المريض إلى مستويات شفاء أعلى وتحسن أكبر فى الوضع الصحي نظرا لاكتسابه سلوكيات صحية أكبر واندماجه فى بيئة علاجية تصبح جزء من حياته ولا يستطيع معها العودة إلى حياة المخدرات السابقة مرة أخرى.

1. مدة مرحلة أعراض الانسحاب:

  • تختلف مدة أعراض الانسحاب من حالة لأخرى على حسب طول فترة الإدمان ومدى صعوبة أعراض الانسحاب واحتياجها  برنامج علاج الأعراض الانسحابية فترة أطول. 
  • في المتوسط تتراوح مدة أعراض الانسحاب من 3- 10 أيام.

2. مدة العلاج النفسي والتأهيل الاجتماعي:

  • تعتبر تلك الخطوة هي ثاني المراحل العلاجية التالية التي يتلقاها مريض الإدمان داخل المستشفى.
  • في المتوسط تتراوح فترة علاج المدمن في تلك المرحلة من 3-6 شهور قد تزيد عن ذلك علي حسب الحالة صحية لكل شخص وما تستدعيه من برنامج علاجي طويل المدة. 

3. مدة برنامج الرعاية بعد العلاج:

  • يستمر هذا النوع من البرامج العلاجية لفترات زمنية طويلة قد تمتد لسنوات.
  • هي عبارة عن لقاءات تجمع بين المريض وزملائه من المرضى السابقين والطبيب المعالج وذلك للإحاطة ببيئة علاجية والتذكرة المستمرة بضرورة الابتعاد عن أي مواد مخدرة.

تعرف على مدة بقاء المخدرات في الجسم

استمر في القراءة…

لكن ما الذي يحدد تلك الفترة؟ ولماذا تختلف من شخص لآخر؟

كيف يتم تحديد مدة علاج الإدمان من المخدرات؟

قبل البدء في تحديد مدة علاج المدمن من المخدرات هناك عدة عوامل يجب معرفتها أولا لكونها تؤثر علي المعرفة الدقيقة بـفترة علاج الإدمان، والتي تصنع الفارق بين مدمن وآخر وتتحكم بشكل كبيرة في فترة علاج المدمن وتشمل تلك العوامل طول فترة الإدمان، الحالة الصحية، نوع البرنامج، رغبة ووزن المريض.

كيف تحدد فترة الإدمان مدة علاج الإدمان؟

كلما طالت فترة الإدمان كلما استغرقت فترة علاج الإدمان مدة أطول كلما كان التاريخ الإدماني قصير كلما قل الاعتماد الجسدي على المخدر وبالتالي استغرق فترة زمنية أقصر للعلاج.

هل الحالة الصحية تؤثر على مدة علاج الإدمان؟

سوء الحالة الصحية للمريض وما تعانيه من أمراض نفسية وجسدية ناتجة عن تعاطي المخدر تؤدي إلى حاجتها لفترة علاجية أطول للتخلص من الأمراض الناتجة عن الإدمان، إلى جانب حاجة الكبد لفترة علاجية أطول للتخلص من السموم العالقة به فى حالة كان يعاني من خلل في الوظائف الذي يقوم بها.

كيف يحدد عمر المريض مدة علاج الإدمان؟

كلما كان المريض صغير فى السن كلما كان قادر على الشفاء من الإدمان فى فترة زمنية أقل من المريض المتقدم فى السن، ذلك لقدرة وظائف الجسم علي التخلص من السموم بصورة أسرع من الآخر.

كيف يؤثر وزن المريض على مدة العلاج؟

تراكم الدهون فى الجسم يجعلها أكثر قدرة على امتصاص وتخزين السموم، ويؤدي ذلك إلى زيادة مدة بقاء المخدرات في الجسم، وبالتالي أكثر صعوبة فى التخلص منها، وكلما كان المريض يعاني من وزن زائد كلما استغرقت مدة علاج الإدمان فترة أطول.

هل استجابة المريض تقلل مدة علاج الإدمان؟

تتحدد مدة علاج الإدمان بناء على مدى استجابة المريض وتعاونه مع خطة العلاج، فإذا كان المريض يبدي استجابة سريعة وإقبال على تلقى العلاج كلما ظهر تحسن واضح فى حالته الصحية وقلت فترة علاجه بشكل أكبر مما لو كان لا يظهر أي استجابة أو رغبة.

والسؤال الذي يطرح نفسه..

هل يمكن تقليل فترة علاج المدمن ليعود إلى حياتة الصحية مرة أخرى، أم لا يمكن الخروج عن المدة المحددة للعلاج؟

عوامل تساعدك على تقليل مدة علاج الإدمان:

هناك عدد من العوامل التي عند توفرها تساعد على تقليل مدة علاج الإدمان بشكل كبير وتقصير رحلة العلاج وتسهيلها على المريض وأهله أبرزها:

  1. عدم تعاطي أي مواد مخدرة أثناء رحلة علاج الإدمان من المخدرات مما يؤدي إلى تراجع الحالة الصحية وبالتالي أخذ فترة زمنية أطول.
  2. الالتزام الكامل بكل الخطوات العلاجية واتباع تعليمات الطبيب بدقة يسرع من رحلة العلاج ويقلل من مدة علاج الإدمان.
  3. توفر دعم ومساندة من أفراد الأسرة يحفز المريض على العلاج ويدفعه لتخطي مراحلها بسرعة.
  4. الإسراع فى تلقى العلاج يقلل من تأثير المخدر على صحة المريض ويقلل من مدة علاج الإدمان.
  5. اللجوء إلى أحد مصحات علاج الإدمان المتخصصة نرشح لك منها مستشفى التعافي لعلاج الإدمان وتلقي العلاج الصحيح المناسب للحالة المرضية يجنبك خوض تجارب علاجية خاطئة وبالتالي يقلل من مدة العلاج.

 لست مضطرا لتخطي رحلة العلاج من الإدمان بمفردك، ففي مستشفى التعافي نحن متواجدون لمساعدتك تواصل معنا الآن.

Leave Comment: