ما العلاقة بين مرض الإيدز والمخدرات؟ وأيهما يُسبب الآخر؟

وقت القراءة: 4 دقائق
2021-09-28

مرض الايدز والمخدرات، بالتأكيد سمعت عن مريض مخدرات مصاب بالإيدز، فهو نتيجة شائعة وتعد أشهر  أضرار المخدرات المترتبة على الإدمان، ولكن ما هي أكثر  أنواع المخدرات التي تؤدي إلى ذلك المرض وما هي أعراض الإصابة به ودليل وقوعك في الإدمان؟ وهل يمكن العلاج؟

ما العلاقة بين مرض الإيدز والمخدرات؟

العلاقة بين مرض الإيدز والمخدرات

أحد أهم الأسباب الأساسية لانتقال فيروس الإيدز، هو العدوى عن طريق الدم أو إقامة العلاقات الجنسية، ولما يشتهر بين متعاطي المخدرات أنهم يستخدمون الأدوات ذاتها أثناء تعاطي المواد المخدرة، فليس من الغريب أن ينتقل مرض الإيدز من شخص إلى آخر بسبب استخدام الحقن نفسها في تعاطي المخدرات، أو إقامة علاقة جنسية مع شريك يحمل المرض.

وبالتالي يصبح تعاطي المخدرات أهم أسباب الإصابة بمرض الإيدز سواء عن طرؤق تبادل الحقن أو إقامة علاقات جنسية.

أشهر المخدرات التي تؤدي إلى الإصابة بمرض الإيدز:

إذا كنت تتعاطى المخدرات فقد تجعلك في غير وعي يؤدي إلى اختلاطك بمريض يحمل الفيروس ويؤدي إلى تبادل الحقن معه، وتعد هذه أحد أهم طرق تعاطي المخدرات التي تزيد من خطر إصابتك بفيروس نقص المناعة، ومن أهم تلك المخدرات:

أشهر المخدرات التي تؤدي للإصابة بالإيدز

1. الهيروين :

ماذا إن كان أحد أصدقائك اللاذين تشاركهم تعاطي المخدرات حاملًا للفيروس؟ مشاركة الحقن والإبر التي تُستعمل لحقن الهيروين في الدم تُعد أكثر الطُرق شيوعًا للإصابة بمرض الإيدز، وأكثر المواد الإفيونية انتشارًا هو الهيروين.

2. الكحوليات:

المشروبات الكحولية أيضًا تُعدُّ أحد المخدرات التي تؤدي إلى الإصابة بمرض الإيدز وخطر العدوى بفيروس نقص المناعة، عندما تفقد تركيزك بعد الشرب وممارسة العلاقات الجنسية مع شخص مصاب بالمرض بصورة خاطئة تجعل المرض ينتقل منه إليك.

3. الميثامفيتامين (الكبتاجون-الشبو-الكريستال- الكوكايين):

الكبتاجون، الشبو، والكوكايين من المخدرات التي يتم تعاطيها عن طريق التدخين، وتؤثر بصورة قوية على الجهاز العصبي، فتجعل المريض غير قادر على تمييز سلوكياته الضارة فتزيد من النشاط الجنسي لدى المتعاطي مما قد يجعله يتورط في علاقات جنسية خطيرة فيكون عرضة للإصابة بمرض الإيدز.

العلامات التي تدل على على إصابتك بمرض الإيدز وإدمان المخدرات:

لا تعتقد أن مرض نقص المناعة صعب اكتشافه، فإذا عرفت مبكرًا بإصابتك به فسيكون من السهل الوقاية من الأخطار الناتجة عنه من خلال الاهتمام بالعلاج والسعي إلى السيطرة على الأعراض، ومن أهم علامات مرض الإيدز والمخدرات:

1. الأنفلونزا:

تظهر علامات الإصابة بفيروس الإيدز كأعراض مرض الإنفلونزا، فكلاهما من الفيروسات التي تصيب الشخص بسبب نقص المناعة، فالحمى والسعال وسيلان الأنف والفم يُعدُّ أحد أهم علامات الإصابة بمرض الإيدز، وكذلك من علامات إدمان المخدرات.

2. التعب المزمن:

العامل الأساسي المشترك بين مرض الإيدز والمخدرات، أن كلاهما لديهما جسدٌ متعب، لا يقدر على القيام بالنشاطات الثقيلة.

3. التعرق:

من علامات مرض الإيدز والمخدرات محاولة  الجسم التخلص من السموم الناتجة عن تعاطي المخدرات من خلال طرد السوائل منه، فتزيد نسبة التعرق لدى المريض، وبسبب ارتفاع درجة حرارة الجسم تُفرِز الخلايا الجلدية عرقًا غزيرًا.

4. انعدام التركيز:

مرض الإيدز والمخدرات سببًا مباشرًا لقلة التركيز، وذلك لتأثير المخدرات على المراكز المسؤولة عن الوعي والإدراك في الدماغ.

5. الاكتئاب:

عن تعاطي المخدرات لمريض الإيدز فإنها تجعله في حالة من السعادة والنشوة، التي لا تدوم طويلا بمجرد التوقف عن التعاطي، مما يجعل المريض يصاب بالاكتئاب ولا يستطيع أن يُمارس حياته بشكل طبيعي.

6. القلق والتوتر:

تؤثر المخدرات على المريض نفسيًا وجسديًا وعقليًا مما يجعله في قلق دائمٍ إذا ما حصل على المخدرات أو لم يحصل عليها، لأنها تجعله يعتمد كليًا على الحصول على السعادة من خلالها، وغيابها يُسبب له توترًا وقلقًا.

7. التهاب الكبد:

تزداد فرصة إصابة مريض الإيدز والمخدرات بالالتهاب الكبدي، بسبب الفيروس الذي يحمله وتعاطي المخدرات الذي يجعل من الكبد غير قادر على محاربة السموم دون وجود مناعة كفاية في الجسم.

8. تقلبات مزاجية:

يعاني مريض الإدمان من تقلبات مزاجية حادة، نتيجة الخلل الكيميائي في المخ الذي تسببه المخدرات، فتجعله يتقلب بين نوبات من البهجة الغامرة، ونوبات أخرى من الحزن والخمول.

9. ضعف الذاكرة:

من أكثر العلامات شيوعًا بين مرضى الإدمان أنهم لا يتذكرون الأمور بسهولة، قد تكون الذاكرة قريبة المدى مضطربة بسبب تعاطي المخدرات، فتؤثر على مراكز الذاكرة وتجعل المريض يعاني من النسيان المتكرر.

10. الهلاوس:

هل تعتقد أن رؤيتك وسماعك لأشياء غير موجودة هو أمر غريب؟ لبس غريبًا على مريض الإدمان أن يُعاني من هلاوس تقلل من راحته، تلك الهلاوس تُسببها المخدرات بدون أن تُدرِك.

11. الضلالات:

“هذا الشخص ينوي أذيتي”، “هؤلاء يكرهونني ويتمنون موتي”، الضلالات التي تراودك أحيانًا هي من علامات إدمانك على المخدرات، فهي تؤثر على مراكز التفكير فتجعل تفكيرك مُشتتًا وغير مستقر، فتعتقد أن الآخرين يريدون أذيتك ويتمنون قتلك، أو أن هناك من يراقبك.

12. ارتكاب الحوادث:

مريض الإدمان يعاني من ضعف في تقدير المسافات، أو الإحساس بالزمن فيؤدي ذلك إلى وقوعه في حوداث خطيرة قد تنهي حياته.

13. تغيرات في النشاط البدني:

إذا كنت تتعاطى مخدرات منشطة مثل الكبتاجون والكريستال ميث، فإنك سوف تعاني من فرط النشاط بسبب زيادة إفراز هرمون الدوبامين، أما إذا كنت تتعاطى مخدرات مهدئة مثل الأفيون والحشيش؛ فإنها ستجعلك تفقد طاقتك وتشعر بالخمول في أغلب الأوقات.

14. اضطرابات القلب:

تتزايد ضربات القلب نتيجة تعاطي المواد المنشطة، وتنخفض في حالة تعاطي مواد مهدئة للجهاز العصبي، وقد تسبب لك نوبات قلبية حادة إذا كنت تتعاطى بجرعات كبيرة.

15. اضطرابات الوزن:

تؤثر المخدرات على معدل الحرق في جسمك، وتزيد من تراكم الدهون فيه، وتؤثر على المعدة والجهاز الهضمي؛ فتجعلك تعاني من اضطرابات في الوزن بالزيادة أو النقصان.

16. كدمات في الجلد:

تعاطي المخدرات عن طريق الحقن يجعل مريض الإدمان يعاني من كدمات جلدية وبقع زرقاء نتيجة الحقن المستمر فتظهر عليها بسهولة علامات الإدمان.

17. الجفاف الشديد:

تقلل المخدرات من نسبة السوائل في الجسم، بسبب وجود نسبة عالية من السكر فيها، مثل المشروبات الكحولية، فيعمل الجسم على التخلص من سمومها في صورة التبول والتعرق الزائد ومن هنا يعاني المريض من الجفاف.

هل يُمكن علاج مرض الإيدز و الإدمان على المخدرات؟

كيفية علاج مرض الإيدز والمخدرات

يمكن السيطرة على مرض الإيدز من خلال الأدوية المضادة لها، والعمل على تحسين الجهاز المناعي للمريض.

وبالنسبة للمخدرات فإن من الممكن جدا علاج الإدمان منها في أحد مصحات علاج الإدمان، وذلك من خلال برنامج علاجي شامل يتضمن:

  • إزالة السموم من الجسم وتخطي الأعراض الانسحابية فتمر بشكل سهل وبدون أي ألم.
  • العلاج نفسيا وتغيير السلوك المعتمد على المخدر وتعليمك كيف تتعايش بدونه وتتحكم في الأفكار التي تدفعك إليه.
  • تأهيلك اجتماعيا ومنعك من الانتكاسة من خلال تفادي أي عوامل تشجعك على التعاطي، وتدريبك على مواجهة مشاكل الحياة بدون أن تلجأ للمخدر.

كلمة من مستشفى التعافي…

العلاقة بين مرض الإيدز والمخدرات علاقة قوية، فالإيدز هو أحد النتائج الشائعة لتعاطي المخدرات، والذي يحدث بسبب إما بتبادل الحقن، أو ممارسة علاقات جنسية مع شركاء يحملون مرض الإيدز.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments