مضادات الذهان أنواعها؟ أعراضها؟ وهل تسبب الإدمان؟

وقت القراءة: 4 دقائق
2021-12-07
مضادات الذهان هل تستمر معك مدى الحياة؟

مضادات الذهان هل سأظل أتناولها مدى الحياة؟ هل تزيد من وزني؟ وهل تسبب لي الإدمان؟
أكثر أسئلة تقلقك قبل بداية مشوارك مع مضادات الذهان، والتي تتعدد أنواعها واستخداماتها، ومع فوائدها العظيمة إلا أنها تسبب آثار جانبية غير مريحة، تحتاج معها لاتباع نظام حياة مختلف والالتزام بنصائح طبية لتحقيق أعلى فائدة والحد من تلك الأعراض قدر الإمكان.

ما هي مضادات الذهان وكيف تعمل؟

ما هي مذادات الذهان وكيف تعمل؟

مضادات الذهان أدوية نفسية تدخل في السيطرة على الأعراض الذهانية التي تظهر أثناء الإصابة بالأمراض العقلية والنفسية، حيث تعمل على إعادة الإتزان الكيميائي للمخ والتقليل من مستوى هرمون الدوبامين و نشاطه المفرط المسؤول عن حدوث الأعراض الذهانية مع رجوع الهرمون لمستواه الطبيعي، وتأتي الأدوية في صورة أقراص أو حقن طويلة المفعول يتم تناولها مرة أسبوعيا، وتظهر فعاليتها خلال أيام وتستمر تناولها ل6 أسابيع حتى ظهور بوادر الشفاء.

دواعي استعمال مضادات الذهان:

دواعي استعمال مضادات الذهان

تستخدم مضادات الذهان في علاج العديد من الأمراض النفسية والعقلية والتي تشمل:

أسماء مضادات الذهان:

أسماء مضادات الذهان

تنقسم مضادات الذهان إلى أنواع قديمة وأنواع أخرى حديثة تكون أقل حدة في آثارها الجانبية كما أن الأنوع القديمة تؤثر علي الدوبامين فقط، ولكن الأنواع الجديدة تؤثر على الدوبامين والسيروتونين لذا تدخل في علاج الاكتئاب واضطرابات القلق أيضا وتشمل:

1. مضادات الذهان القديمة:

كانت تستخدم تلك الأنواع من مضادات الذهان قديما ولكن الآن أقل تداولها بعد ظهور الجيل الجديد.

  • فلوفينازين.
  • هالوبيريدول.
  • وكسابين.
  • موليندون.
  • بيرفينازين.
  • كبريتد

2. مضادات الذهان الحديثة:

ظهر الجيل الجديد من مضادات الذهان ليكون أكثر فعالية وأقل في الآثار الجانبية ويشمل:

  • أسينابين.
  • لورازيدون.
  • أولانزابين.
  • ريسبيريدون.
  • سيروكويل.
  • أميسولبرايد.
  • كلوزابين.

الآثار الجانبية لمضادات الذهان:

عند تعاطي مضادات الذهان وبسبب التغيير الحادث في كيمياء المخ نتيجة انخفاض نسبة الدوبامين، يؤدي إلى الإصابة ببعض الأعراض الجانبية والتي تشمل:

ماذا يحدث لك عند تناول مضادات الذهان؟

1. شعور بالدوخة والدواء:

تسبب الأدوية ارتفاع في ضغط الدم وشعور بالدوخة وخاصة عند تغيير وضعيات الجلوس بشكل مفاجئ.

2. رغبة في النعاس:

يسبب الدواء انخفاض نسبة الدوبامين في الجسم وبالتالي يهدئ من نشاط الجهاز العصبي ويسبب النعاس.

3. ضعف الرغبة الجنسية:

تسبب مضادات الذهان فقدان الرغبة الجنسية بسبب الهبوط الحادث في نشاط الجهاز العصبي ينتج عنه ضعف عام في الانتصاب.

4. ضعف في التركيز والذاكرة:

يؤثر الدواء على مراكز الذاكرة في المخ ويسبب ضعف عام في التركيز والذاكرة الأمر الذي ينعكس على العمل أو الدراسة.

5. زيادة الوزن:

زيادة الوزن هي أبرز الأعراض الجانبية لمضادات الذهان بسبب كونها تمنح إحساس بالشبع وتخف معدلات الحرق بشكل كبير.

6. جفاف الفم:

تسبب أدوية الذهان حدوث جفاف في الفم بسبب احتباس السوائل.

7. ارتفاع ضربات القلب:

نتيجة الزيادة الكبيرة في ضغط الدم تشعر بارتفاع ضربات القلب.

8. اضطرابات في الحركة:

يحدث اضطراب الحركة في أدوية الجيل القديم لمضادات الذهان، وتسبب حدوث ارتعاش في الأطراف، تململ الساقين، وتيبس العضلات.

9. الإصابة بالسكر:

تسبب الأدوية مقاومة الأنسولين وزيادة الدهون الثلاثية في الجسم مما يترتب عليه الإصابة بمرض السكري.

10. متلازمة مضادات الذهان:

تعاطي أدوية الذهان لفترات طويلة يسبب ما يعرف بمتلازمة الذهان الخبيثة والتي تحدث بشكل نادر، وتتضمن مجموعة من الأعراض تشمل (حمى شديدة، تيبس العضلات والمفاصل، والهذيان أحيانا).

هل مضادات الذهان تسبب الإدمان؟

لا تسبب مضادات الذهان الإدمان عليها، ولكن ينتج عنه تعود واعتماد يترتب عليه أعراض انسحاب بعد التوقف عن تعاطي تتضمن ( رغبة في الدواء، قلق وتوتر، اكتئاب، قئ وغثيان)، لذا يجب الرجوع للطبيب وتقليل الجرعة تدريجيا وتجنب حدوث تلك الأعراض.

نصائح وتحذيرات عند استخدام مضادات الذهان:

عند تعاطي مضادات الذهان هناك عدد من النصائح والتحذيرات التي يجب اتباعها للحد الأعراض الجانبية للدواء والحصول على أقصى فائدة منه تشمل:

1. نصائح:

نصائح عند استخدام مضادات الذهان

  • اتباع نظام غذائي صحي يركز على الفيتامينات والمعادن والألياف وتجنب الإفراط في السكريات.
  • الإكثار من شرب المياه لتقليل جفاف الفم وزيادة إفراز اللعاب.
  • يجب تناول الجرعات في انتظام وفي مواعيد ثابتة من اليوم لاستقرار مستوى الدوبامين في الجسم.
  • أخبر طبيبك إذا كنت تتناول أدوية البنزوديزبينات أثناء مضادات الذهان لأن كلاهما يسبب نعاس شديد.

2. تحذيرات:

تحذيرات

  • لا تتوقف عن تناول مضادات الذهان دون الرجوع للطبيب حتى لا تعود الأعراض مرة أخرى، فيما يعرف بالذهان الارتدادي.
  • لا تتناول مضادات الذهان مع أدوية الاكتئاب الأخرى حتى لا تتفاعل معا.
  • في حالة نسيان أحد الجرعات واقتراب موعد الجرعة التالية لا تقم بمضاعفة الجرعة وإنما تناول جرعة واحدة فقط وارجع لنظامك في اليوم التالي.
  • تجنب التدخين وتناول الكحوليات أثناء تناول مضادات الذهان.
  • تجنب القيادة أثناء تناول مضادات الذهان بسبب حالة النعاس التي تسببها، وبالتالي تفادي الحوادث .
  • عدم تناول الدواء أثناء فترة الرضاعة حتى لا ينتقل إلى الطفل من خلال اللبن.

أسئلة شائعة حول مضادات الذهان:

أكثر الأسئلة التي يتم تداولها حول مضادات الذهان:

هل يتم تناول مضادات الذهان مدى الحياة؟

في أغلب الأحيان يتم تناول مضادات الذهان لفترات محدودة، ولكن هناك حالات تستدعي تناول الأدوية مدى الحياة للحد من ظهور الأعراض الذهانية.

هل مضادات الذهان تعالج الأعراض الذهانية تماما؟

بالفعل مضادات الذهان فعالة في علاج الأعراض الذهانية والقضاء عليها تماما، لأنها تعيد التوازن لهرمون الدوبامين المسؤول عن ظهورها، ولكن مع التوقف عنها قبل حدوث استقرار في الحالة الصحية تعود تلك الأعراض مرة أخرى.

ما هي أضرار مضادات الذهان على المدى البعيد؟

قد يسبب تعاطي مضادات الذهان لفترات طويلة حدوث بعض المضاعفات النادرة مثل، نوبات قلبية، الإصابة بالسكر، وزيادة الوزن بشكل كبير.

هل يمكن الانتقال بين مضادات الذهان المختلفة بدون الرجوع للطبيب؟

لا يمكن تناول الأنواع المختلفة لأدوية الذهان بدون الرجوع للطبيب، لاختلاف فعاليتها على حسب كل حالة.

كلمة من مستشفى التعافي…

كلمة السر في علاج الأعراض الذهانية يكمن في مضادات الذهان، فهي تعيد التوازن لجسمك مرة أخرى وتحد من ظهور تلك الأعراض، ولكن على الجانب الآخر تسبب آثار جانبية تحتاج منك للحذر عند استخدامها لتجنب تلك الأضرار.

Share on facebook
شارك
Share on twitter
غرد
Share on whatsapp
شارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *