أ. فاطمة “والدة بطل متعافي”

ام مدمن متعافي داخل مستشفى علاج الإدمان

” منذ عامين تقريبا لاحظت تغيرات علي سلوك ابني فقد أصبح عصبي للغاية ومنعزل محاط بأصدقاء آخرين غير مألوفين، والأخطر أنه بدأ في سرقة مقتنيات المنزل وهواتف أخواته، وفي يوم وجدت عنده أقراص بيضاء مخبأة في دولابه وقتها عرفت أنه مدمن واجهته وأنكر بشدة ولكني أدركت أنه يكذب وحاولت إقناعه بترك المخدرات وظل يعدني بدون جدوى، حتى تواصلت مع مستشفى التعافي لعلاج الإدمان جزاهم الله كل خير فقد استقبلوه وتم توقيع كشف شامل عليه وإلحاقه ببرنامج علاجي غيره تماما وبدء يعود لحالته الطبيعية مرة أخرى ومستمرين إلى الآن في متابعته وعلاجه شكرا لكم”